أخباراخبار الجبهةالاخبارمواضيع مميزة

النضال الشعبي : تطبيق قرارات المجلسين الوطني والمركزي ركيزة اساسية لمواجهة صفقة القرن


رام الله / أكدت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني أن تطبيق قرارات المجلسين الوطني والمركزي ضرورة ملحة وركيزة اساسية لمواجهة صفقة القرن، لرسم ملامح استراتيجية سياسية جديدة تكون الوحدة الوطنية عمودها ،وليتحمل الجميع مسئولياته الوطنية في ظل ما اعلنه ترامب ونتاياهو حول بنود ما تسمى صفقة القرن.

وجاء ذلك خلال اجتماع للجنة فرع رام الله وضواحي القدس، برئاسة عضو المكتب السياسي للجبهة سكرتير دائرة الضفة الغربية حكم طالب، وبحضور اعضاء اللجنة المركزية للجبهة مراد حرفوش، ونصرة قبلاني ، وفضل الخالدي، وأعضاء لجنة الفرع ، وذلك في مقر الجبهة برام الله.
وأشار طالب أن المرحلة الحالية دقيقة جدا علينا التعالي على الخلافات الداخلية ، والتوحد امام التناقض الرئيس وهو الاحتلال، الذي يمارس يومياً الارهاب ضد شعبنا الفلسطيني في كافة المناطق، وذلك بدعم وشراكة الادارة الامريكية راعية الارهاب الدولي والتي تهديد السلم والأمن الدوليين، والتي اثبتّ دوماً بأنها ضد ارادة الشعوب والسلام والاستقرار الدولي.
وتابع طالب اليوم توحد شعبنا بكافة قواه الوطنية والمجتمعية ضد صفقة القرن، وكافة المشاريع المشبوهه التي لن تنال من نضال وكفاح شعبنا الفلسطيني المناضل ،وسنثبت للعالم اجمع على أننا نعمل على مواصلة النضال حتى الحرية والاستقلال وإقامة دولتنا الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف .
وبدوره، اكد حرفوش أن المهمة العاجلة تتمثل بتوحيد الصف الفلسطيني واشتقاق استراتيجية سياسية تعتمد على مقاومة الاحتلال، وتوحيد العمل الميداني وتفعيل المقاومة الشعبية كافة مناطق التماس والاحتكاك ، والإسراع في الانفكاك الاقتصادي ، والبدء في خطوات عملية وملموسة لتجسيد الدولة الفلسطينية.
وناقش الاجتماع اخر المستجدات السياسية، والتنظيمية ، وترتيب الاوضاع الداخلية، وخاصة فيما يتعلق بقرارات اجتماع اللجنة المركزية الاخير فيما يتعلق بعقد المؤتمر العام للجبهة خلال العام الحالي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق