اخبار الجبهةمواضيع مميزة

النضال الشعبي بسلفيت تتفقد العائلات الفقيرة وتقدم مساعدات غذائية عاجلة وتدعو المواطنين لاعلى درجات الإلتزام للحد من إنتشار وباء كورونا

سلفيت/ بتوجيهات من قيادة جبهة النضال الشعبي الفلسطيني ممثلة بالأمين العام الدكتور أحمد مجدلاني وأعضاء المكتب السياسي واللجنة المركزية ، قامت قيادة الجبهة في سلفيت ،بتفقد العائلات الفقيرة والمحتاجة في المحافظة قامت ضمن برنامج أسبوعي من أجل تفقد العائلات الفقيرة والمحتاجة في كل بلدة وقرية ، وبناء عليه باشرت اللجان التنظيمية للجبهة المساندة لحالة الطوارئ بمباشرة تقديم مساعدات غذائية عاجلة لهذه الأسر نتيجة إنتشار فايروس كورونا الوبائي ، حيث تم توزيع مواد غذائية أساسية على نحو عشرين عائلة ببلدة كفرالديك وبإشراف لجنة المنطقة التي يمثلها الرفيق بهاء الديك.

وأضافت قيادة الجبهة في محافظة سلفيت خلال إجتماع تنظيمي بمكتب الجبهة في مدينة سلفيت ضم الرفاق أعضاء اللجنة المركزية الرفيق الأسير المحرر فراس قدري والرفيق علاء الديك وسكرتيرها الرفيق أحمد عرام ، أنها تعمل  لخدمة ابناء بالمحافظة وتتابع عن كثب وضع العائلات الفقيرة والمحتاجة من أجل تقديم كل ما يلزم لأهلنا في كل بلدة وقرية ، الأمر الذي من شأنه تعزيز صمود أهلنا على أرضهم في ظل الظروف الراهنة وتقديم سبل العيش الكريم لهم ولعائلاتهم لحين الخلاص من هذا الوباء.

 

وثمنت الجبهة دور الجهات الخيرية التي تقدم الدعم لأهلنا وشعبنا الفلسطيني أينما وجد ، سواء على مستوى الجهات الرسمية أو القطاع الخاص أو فاعلي الخير .

ودعت إلى مزيد من التلاحم والتكافل من أجل الحفاظ على سلامة شعبنا ، وأكدت الجبهة أنها ستواصل العمل مع الجهات المعنية لحماية شعبنا من هذا الوباء بتوفير حاجاته الأساسية قدر المستطاع وتعزيز صموده على هذه الأرض والعيش بكرامة وصحة جيدة.

 

وناشدت الجبهة بإجتماعها القيادي المواطنين إلى أعلى درجات الإلتزام بالتعليمات الصادرة عن جهات الإختصاص في المحافظة من أجل الحد من إنتشار فايروس كورونا ،، وثمنت عاليا ً الدور الوطني والإجتماعي والمؤسساتي  للقوى والفصائل الوطنية  والبلديات والمؤسسة الأمنية والرسمية الذين يعملون ليل نهار من أجل راحة المواطن وسلامته وصولا ً لحالة من الطمأنينة والإستقرار حفاظا على السلم الأهلي والمجتمعي وحماية أبناءنا وذويهم من خطر إنتشار هذا الوباء.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق