أخباراخبار الجبهةالاخبارمواضيع مميزة

ادان التدخل بالشأن الصيني د. مجدلاني ادارة ترامب تسعى لخلق الفوضى وزعزعة الاستقرار والاعتداء على سيادة الدول


رام الله / أدان الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د. أحمد مجدلاني التدخل الأمريكي السافر في الشؤون الداخلية لجمهورية الصين الشعبية ومحاولة التدخل في “هونج كونج” لفصلها عن وطنها الأم الصين ، الامر الذي يشكل انتهاكاً صارخاً لكافة الأعراف والمواثيق الدولية ، وهو اعتداء مدان وغير مقبول من قبل إدارة ترامب، ومحاولة مفضوحة لخلق الفوضى وزعزعة الاستقرار واعتداء على سيادة الدولة الصينية لإثارة الفتن والاضطرابات الداخلية التي لا تخدم سوى أعداء الصين وأجنداتهم التخريبية.
وقال د. مجدلاني السلوك الأحادي من قبل الإدارة الأمريكية، وحالة البلطجة الحالية التي تمارسها بشكل مجنون ويعبر عن انحدار أخلاقي وسياسي وعن محاولة للهيمنة وفرض الوصاية وتكريس ذاتها كشرطي لهذا العالم ، وقد أثرت هذه الممارسات بشكل خطير على النظام الدولي وعطلته.
واشار د. مجدلاني أن ادارة ترمب تدعم الاحتلال الاسرائيلي باجراءات ضم اراضي الدولة الفلسطينية لمنع قيام الدولة الفلسطينية، وتحاول خلق الفوضى وزعزعة استقرار منطقة الشرق الأوسط والدول في اعتداء واضح على سيادتها، وانتهاك للعلاقات الدولية.
وشدد على دعم حقوق جمهورية الصين الشعبية في التجارة الدولية، وضد الحرب التجارية الأميركية، مؤكدا على الدور الصيني في منطقة الشرق الأوسط، ودعمها المتواصل لقضية شعبنا.
وأشاد د. مجدلاني بالعلاقات الثنائية العميقة بين الشعبين الفلسطيني والصيني، وموقفها الثابت والداعم لحقوق شعبنا الفلسطيني وبكافة الجهود التي تبذلها في دعم مؤسسات دولة فلسطين ، وكذلك دعمها للتحركات السياسية الفلسطينية في المحافل الدولية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق