الاخبارشؤون عربية ودوليةمواضيع مميزة

د.مجدلاني نرحب بمقترحات وزير خارجية الصين والتعاون لانجاحها لإنهاء الاحتلال واستقرار منطقة الشرق الأوسط

رام الله/ رحب عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني د.أحمد مجدلاني ،بمترحات وزير الخارجية الصينية وانغ يي، حيث أن بلاده اقترحت ثلاثة مسارات لتنفيذ حل الدولتين، لافتا إلى أنه السبيل الواقعي الوحيد لحل القضية الفلسطينية.
وأكد د.مجدلاني نثمن الموقف الصيني ونتطلع بكل اهتمام بهذه المقترحات والاستعداد للتعاون مع جمهورية الصين على إنجاحها، بهدف إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأرض الفلسطينية المحتلة، وتجسيد دولة فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية على حدود عام 1967.
وتابع د.مجدلاني إنّ تأكيد الصين أيضاً على عقد مؤتمر دولي للسلام، خطوة مهمة يمكن البناء عليها لاستقرار وأمن منطقة الشرق الأوسط”. وأكّد على أنّ الصين تعد لاعباً دولياً مهماً ويزداد دورها أهمية إقليمياً ودولياً، وتستطيع انطلاقاً من ذلك أنّ تلعب دوراً أكثر توازاناً وانحيازاً في دفع عملية السلام.
واختتم د.مجدلاني، “إننا نرحب بأي دور سياسي للصين في رعاية عملية السلام، وللصين دورها في القرار الدولي باعتبار أنّ أحد أهم مبادئ الصين هو التعايش السلمي، ورفض الاحتكار والاحتلال والهيمنة”.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى