الاخبارشؤون فلسطينية

غزة: الأمم المتحدة تبدأ اليوم صرف المساعدات النقدية القطرية للأسر الفقيرة

غزة – “الأيام”: أعلن مكتب تور وينسلاند المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط، أن عملية صرف المساعدات الإنسانية النقدية الممولة من دولة قطر للأسر المتعففة في قطاع غزة ستبدأ اليوم.

وقال وينسلاند، في تغريدة عبر “تويتر”، أمس: “ستبدأ غداً (اليوم) بعض العائلات المتعففة في غزة، من بين حوالى 100 ألف أسرة مستفيدة، بتلقي مساعداتها كجزء من برنامج الأمم المتحدة للمساعدة الإنسانية النقدية، بدعم من دولة قطر”.

وأضاف: “ستستمر العائلات المؤهلة في تلقي إخطارات خلال الأيام المقبلة لإبلاغها بتسجيلها ومتى ستتلقى مساعدتها”.

وأوضح أن ذلك يأتي بالإضافة إلى المساعدات المستمرة للمحتاجين في غزة، والتي تنفذها وكالات الأمم المتحدة.

وكان رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة، السفير محمد العمادي، أشار الأسبوع الماضي، إلى أنه تم الانتهاء من كافة الإجراءات المتعلقة بصرف المنحة القطرية للأسر المتعففة في قطاع غزة بالاتفاق مع السلطة الفلسطينية والأمم المتحدة.

وأوضح في حينه أنه سيتم البدء بعملية الصرف بحسب الآلية المتفق عليها مع الأمم المتحدة خلال شهر أيلول الجاري، وذلك بعد استكمال الأمم المتحدة لكافة الإجراءات الفنية المتعلقة بعملية الصرف.

ونفى رئيس الحكومة الإسرائيلية، نفتالي بينيت، أمس، موافقته على نقل المنحة القطرية للعائلات المتعففة في قطاع غزة عبر الحقائب، مؤكداً أن المنحة القطرية ستصرف عبر الأمم المتحدة ضمن آلية متفق عليها، ولن يتم إدخال المنحة لغزة عبر الحقائب مثلما كان متبعاً بالسابق.

ويأتي هذه النفي من قبل رئيس الحكومة الإسرائيلية، بعد أن أفادت القناة “12” الإسرائيلية، بأن حكومة بينيت تدرس إمكانية نقل الأموال القطرية لغزة عبر الآلية السابقة بالحقائب.

وجاء في بيان صادر عن بينيت وتم تعميمه على وسائل الإعلام: “مثلما نشر رسمياً، تمّت تسوية إرسال المنحة القطرية للمحتاجين في قطاع غزة بوساطة آلية بمشاركة الأمم المتحدة، حيث يتم تمرير المنحة بوساطة كوبونات، وليس بوساطة حقائب تحمل أموالاً نقدية مثلما كان الأمر سابقاً”.

أما الجزء الثالث من المنحة، أضاف مكتب بينيت: “الأجهزة الأمنية تنظر في خيارات مختلفة. عندما سيتم إيجاد مخطط مناسب يضمن عدم وصول هذا الأموال لتمويل أنشطة إرهابية، سيطرحه وزير الدفاع على رئيس الحكومة”، مؤكداً أن “المخطط السابق لن يتكرر. بحيث ستبلور الحكومة موقفها من هذا الشأن بعد أن تُعرض عليه الخيارات المختلفة”.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى