الاخبارشؤون عربية ودولية

مذكرات اعتقال عراقية بحق مشاركين في مؤتمر يدعو للتطبيع مع إسرائيل

بغداد- (د ب أ)- أعلن مجلس القضاء الأعلى في العراق اليوم الأحدk صدور مذكرات اعتقال بحق مشاركين في مؤتمر يدعو للتطبيع مع إسرائيل عقد في إقليم كردستان شمالي العراق.

وأوضح المركز الإعلامي لمجلس القضاء الأعلى، في بيان صحفي اليوم، أن محكمة تحقيق الكرخ الأولى وبناء على معلومات مقدمة من مستشارية الأمن القومي، أصدرت مذكرة قبض بحق المدعو وسام الحردان، على إثر الدور الذي قام به في الدعوة إلى التطبيع مع إسرائيل.

وذكر أنه تم إصدار مذكرة قبض بحق المدعو مثال الالوسي والموظفة في وزارة الثقافة سحر كريم الطائي عن الجريمة نفسها، مشيرا إلى أنه سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحق بقية المشاركين حال معرفة الأسماء الكاملة.

وكانت الحكومة العراقية أصدرت أمس السبت، بيانا أعربت فيه عن رفضها القاطع للاجتماعات غير القانونية التي عقدتها بعض الشخصيات العشائرية المقيمة في مدينة أربيل بإقليم كردستان ورفع شعار التطبيع مع إسرائيل.

وقالت الحكومة في بيانها إن “هذه الاجتماعات لا تمثل أهالي وسكان المدن العراقية العزيزة، التي تحاول هذه الشخصيات بيأس الحديث باسم سكانها، وأنها تمثل مواقف من شارك بها فقط، فضلًا عن كونها محاولة للتشويش على الوضع العام وإحياء النبرة الطائفية المقيتة، في ظل استعداد كل مدن العراق لخوض انتخابات نزيهة عادلة ومبكرة، انسجاماً مع تطلعات شعبنا وتكريساً للمسار الوطني الذي حرصت الحكومة على تبنيه والمسير فيه”.

وأوضحت الحكومة أن “طرح مفهوم التطبيع مرفوض دستورياً وقانونياً وسياسياً في الدولة العراقية، وأن الحكومة عبرت بشكل واضح عن موقف العراق التاريخي الثابت الداعم للقضية الفلسطينية العادلة، والدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني، وفي مقدمتها حقه بدولة مستقلة عاصمتها القدس الشريف، ورفض كل أشكال الاستيطان والاعتداء والاحتلال التي تمارسها إسرائيل ضد الشعب الفلسطيني الشقيق”.

وعقد أول أمس الجمعة، مؤتمر “السلام والاسترداد” في إقليم كردستان العراق، ودعا إلى التطبيع مع إسرائيل بحضور شخصيات عشائرية.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى