الاخبارشؤون فلسطينية

الاتحاد العام لعمال فلسطين يندد بجريمة قلنديا

رام الله –  ندد  الاتحاد  العام  لعمال فلسطين  بالجريمة الارهابية  البشعة  التي  ارتكبها جيش  الاحتلال  الاسرئيلي  المجرم  في  مخيم  قلنديا  القريب  من  القدس  والتي  ادت  الى استشهاد ثلاثة  شبان  واصابة  اكثر  من عشرون  مواطنا برصاص  الاحتلال الاحتلال  التي يمعن بساسات  القتل  والارهاب  المنظم  بحق  شعبنا  الفلسطيني  ويستبيح  حرمة  الدم الفلسطيني  المقدس  على مرأى  وسمع  من  العالم . وأكد  حيدر ابراهيم  ،  الامين  العام  لاتحاد  العام  لعمال  فلسطين  ان  هذه  الجريمة   الدموية  النكراء  تعكس  الوجه  الحقيقي   لاسرائيل   العنصرية  التي  تمارس  وحشيتها  ودمويتها  بكل سفور  في  ظل  الحديث  على  المفاوضات  وعن  فرص  تحقيق   السلام   في   المنطقة  ، حيث  تؤكد  اسرائيل مجددا  بممارساتها  العدوانية ومحاربتها للسلام ،  الامر  الذي  يتطلب  اولا  موقفا وطنيا  موحدا  في  خندق  الصمود  ومعركة  التحرر الوطني.1410058373010048960
ودعا  ابراهيم  الى  ضرورة   التدخل   الدولي  والعربي  لفضح وتعرية  سياسات  الاحتلال والزام  اسرائيل   بالمتثال  للشرعية  الدولية  ، مؤكدا  ان  اي  حديث   عن  مفاوضات  في ظل  هذه  الوحشية  وهذه  العنصرية  وهذا  السلوك  المشين  للاحتلال  بمثابة   انتحار  سياسي فلسطيني. وناشد  ابــراهيم  المنظمات  العمالية  العربية  والدولية  وفي  المقدمة  منها منظمة  العمل  الدولية  ومنظمة  العمل  العربية  والاتحاد  الدولي  لنقابات  العمال  العرب  والاتحاد   العالمي  للنقابات  ومنظمة الوحدة   النقابية الافريقية  بضرورة   التحرك  بقوة وحزم  للتضامن  مع  نضال  عمال  وشعب  فلسطين  وردع  العدوان  الاسرئيلي  اليومي  الذي يستهدف  وجود  الشعب  الفلسطيني  على ارضه  الفلسطينية  المحتلة
Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى