الاخبارشؤون فلسطينية

غريبوسكايتي: الاتحاد الاوروبي لا يعترف بالمستوطنات على انها جزء من اسرائيل

rr220102013

الرئيس اجتمع مع رئيسة ليتوانيا في فيلنيوس
فيلنيوس – وكالات – اعتبرت رئيسة ليتوانيا التي تتولى بلادها الرئاسة الدورية للاتحاد الاوروبي امس، ان توسيع المستوطنات الاسرائيلية في الاراضي الفلسطينية “يعرقل” محادثات السلام.
ودعت داليا غريبوسكايتي “اسرائيل الى وقف تطوير توسيع مستوطنات في الاراضي المحتلة” وذلك بعد لقائها الرئيس محمود عباس في فيلنيوس، مؤكدة ان “الاتحاد الاوروبي لا يعترف بهذه المستوطنات على انها جزء من اسرائيل“.
وقالت في بيان نشر على موقعها على الانترنت “مثل هذه الأعمال التي تقوم بها اسرائيل تعرقل تقدم محادثات السلام“.
وقد كشفت منظمة “السلام الآن” الاسرائيلية الاسبوع الماضي عن ارتفاع بنسبة 70 بالمئة في بدء ورش البناء في المستوطنات الاسرائيلية بالضفة الغربية والقدس الشرقية خلال النصف الاول من 2013.
وأكدت رئيسة ليتوانيا ان عملية السلام تشكل “فرصة تاريخية ويجب ان تتواصل” مضيفة ان “الاتحاد الاوروبي يدعم بقوة حل الدولتين الذي يتيح لاسرائيل وفلسطين العيش جنبا الى جنب بسلام وأمن“.
واطلع الرئيس عباس، غريبوسكايتي على آخر مستجدات عملية السلام، والمفاوضات الجارية بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي والصعوبات التي تواجهها بسبب السياسات الإسرائيلية على الأرض.
وحضر الاجتماع سفير دولة فلسطين في ليتوانيا نبيل الوزير. وتلا اجتماع الرئيسين عباس وغريبوسكايتي، اجتماع آخر موسع حضره الناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، ومستشار الرئيس للشؤون الدبلوماسية والعلاقات الدولية مجدي الخالدي.
وسبق الاجتماع توقيع الرئيس عباس على كتاب كبار الزوار فور وصوله القصر الرئاسي.
وكان الرئيس وصل أمس الاول العاصمة الليتوانية قادما من جمهورية ألمانيا الاتحادية.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى