الاخبارشؤون فلسطينية

بنود اتفاق اتحاد العاملين مع وكالة الغوث

264752_345x230

 

بيت لحم/ أعلن اتحاد العاملين العرب في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين بالضفة الغربية عن بنود الاتفاق الذي وقّع بينه وبين وكالة الغوث، والذي اكد في اعقابه الاتحاد تعليق الإضراب الذي استمر 66 يوما، مشددا على ضرورة تنفيذ ما اتفق عليه ضمن الفترة الممنوحة للاونروا.
وجاءت بنود الاتفاق حسب البيان الذي وصل
معا كما يلي:
1- إن الترجمة باللغة العربية لمذكرة التفاهم والملحق بها هي الأصلية والمعتمدة من قبل اتحاد العاملين.
2-تعليق الإضراب يعني بأننا ما زلنا في نزاع العمل وهي فترة ممنوحة للإدارة من أجل تطبيق ما اتفق عليه.
3-بعد دعم من الرئيس محمود عباس لحصول إقليم الضفة الغربية على كافة المستويات مبلغ 50 دينار لكل موظف وافق الاتحاد على تشكيل لجنة فنية لدراسة مطلبنا حول (9% وأيضا 50 دينار ) وتتشكل اللجنة الفنية من ممثل عن رئاسة الوزراء وممثل عن وزارة العمل ثم عضوا وخبير عن اتحاد العاملين وكذلك عن طرف الإدارة بحيث تنهي أعمالها خلال شهرين قابلة للتمديد بموافقة الطرفين.
وقال البيان: إننا موقنون بأن دعم الرئيس للجنة الفنية والمسح الجديد الذي سيتم لا حقا وسيطبق بأثر رجعي من 1-1-2014 سيؤدي إلى تحقيق الزيادات المطلوبة على الرواتب بحيث تكتمل عناصر تحقيق النصر الكامل كنتيجة لنزاع العمل ولكن ذلك يحتاج إلى حكمة وتدبر وصلابة وتماسك وصبرا من الاتحاد والعاملين للوصول إلى ذلك الهدف.
4- التعويض عن أيام العمل:
موقف الاتحاد واضح جدا لا لبس فيه وهو عدم القبول بخصم أي دينار من العاملين على خلفية الإضراب لذلك فإن أن هذا البند احتاج إلى عدة أيام من الحوار المتشنج من كلا الطرفين وفي نهاية الأمر وبتدخل من رئيس الوزراء وجميع الوسطاء اتفق على تبني رؤية اتحاد العاملين وتم التوقيع عليها من قبل الاتحاد والإدارة وعليه فقد تم ايداع هذا الاتفاق لدى رئيس الوزراء وينص الاتفاق على التالي:
أ – يتم صرف الرواتب كاملة: ما تبقى من شهر 12 وكامل شهر 1 وكامل شهر 2 مجتمعة وذلك قبل تاريخ 20-2-2014
ب – الخدمات والعمال: يتم الاستغناء عن الإجازات ضمن برنامج ميسر يصل الى خمس سنوات ويتلاءم مع عدد أيام الإجازة للموظف.
ج- القطاع التعليمي: يتم الاتفاق خلال أيام بين اتحاد العاملين وبرنامج التعليم حول الآلية المناسبة لبرنامج التعويض وذلك للعمل على إنهاء العام الدراسي.

264753

معا

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى