الاخبارشؤون فلسطينية

الرئيس: مستمرون في خطواتنا السياسية رغم اجراءات الاحتلال

فهرس

رام الله- القدس  دوت كوم- قال الرئيس محمود عباس، مساء اليوم الأحد، إن القيادة الفلسطينية مستمرة في خطواتها السياسية والدبلوماسية، رغم الإجراءات الإسرائيلية، التي تعتبر إجراءات متوقعة.

وجاءت اقوال الرئيس عباس هذه في كلمة له خلال افتتاح معرض “القدس في الذاكرة” بمدينة رام الله، بمشاركة أمين عام منظمة التعاون الإسلامي إياد مدني، وبحضور عدد من المسؤولين والسفراء.

وكانت إسرائيل قررت وقف تسليم السلطة الفلسطينية عائدات الضرائب المقدرة بـ 500 مليون شكيل.

وقال الرئيس عباس:” إننا مستمرونا، لكن الاعتداءات الإسرائيلية متواصلة. وطالبنا العالم بوقف الاعتداءات الإسرائيلية، حتى نوقف طلبنا بعدم التوجه إلى محكمة الجنايات الدولية”.

وتابع:”نحن لن نكل ولن نمل، وما ضاع حق وراءه مطالب”.

وأعرب الرئيس عن رفضه للعروض الإسرائيلية لوقف الاستيطان في الضفة دون القدس، وقال:” انسوا الموضوع، فلا حل بدون القدس. القدس هي عاصمة دولتنا المستقلة”.

وحول توالي اعتراف دول اوروبا والعالم بالدولة الفلسطينية، قال الرئيس إنها جاءت نتيجة إيغال إسرائيل في عدونها المستمر، وان التحركات الاوروبية أُلحقت بمقاطعة بضائع المستوطنات.

واشار إلى أهمية هذا التطور بعد أن كانت أوروبا معروفة تاريخيا بدعمها لإسرائيل.

واوضح ان مشروع القرار الفلسطيني المقدم إلى مجلس الأمن لإنهاء الاحتلال، جاء بعد حصول فلسطين على صفة دولة مراقب في الأمم المتحدة مشيرا الى ان فلسطين حصلت على ثمانية أصوات و”نحن لم نفشل. مجلس الأمن هو الذي فشل”.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى