الاخبارشؤون فلسطينية

إنخفاض سعر الخبز قد يواجه بالإضراب !  

نننن

رام الله- القدس  دوت كوم- أحمد شلش- هدد أصحاب المخابز في الضفة الغربية، بتنفيذ خطوات احتجاجية، في حال أقدمت وزارة الاقتصاد على خفض سعر كيلو الخبز عن 4 شواقل، قد تصل حد الاضراب.

وقال عضو نقابة أصحاب المخابز زياد نافع لـالقدس دوت كوم، إن أصحاب المخابز يرفضون تخفيض أسعار الخبز دون احداث تغير في تعامل الجهات الرسمية معهم، مشيرا إلى ضرورة تخفيض الضرائب بحقهم ودعم انتاج رغيف الخبز من أجل تخفيض سعره على المستهلك.

وأوضح نافع، أن “تكلفة إنتاج كيلو الخبز- حسب ما أخبرتنا الوزارة بناء على دراساتها- يصل لـ3.20 شيقل وتطالبنا ببيعه بـ3.50، علما أن المخابز توزعه على المحال التجارية بهذه التكلفة، وفي حال تم خفض الكيلو وبيعه للمستهلك بهذا السعر فيعني أننا سنبيعه لمحال التوزيع بأقل من كلفة الانتاج، وهذا يعني الخسارة”.

وبين نافع، أن “الوزارة حينما تجري الدراسات لا تأخذ بالحسبان تكاليف الصيانة وأجور العمال ومستحقاتهم، وهو ما يزيد من تكلفة الانتاج”.

من جانبه، أكد د. عزمي عبد الرحمن المتحدث باسم الوزارة، أن السوق الفلسطينية شهدت انخفاضا في أسعار المنتجات التي تدخل في تصنيع رغيف الخبز، ما يعني انخفاض التكلفة الإجمالية للإنتاج.

وأكد عبد الرحمن في تصريح صحفي، أن أسعار الطحين الذي يشكل 66٪ من مجمل العناصر التي تدخل في تصنيع رغيف الخبز شهد انخفاضا بشكل تراكمي، بالإضافة لانخفاض أسعار السكر والوقود.

وأشار المتحدث باسم الوزارة، إلى أن اللجنة الوطنية تجري اجتماعات متتالية لتحديد السعر الجديد، مؤكدا إجراء دراسات تشمل كافة العناصر المرتبط بإنتاج رغيف الخبز، وخلصت إلى ضرورة وضع تسعيرة جديدة.

وأعلنت وزارة الاقتصاد الوطني، اليوم نيتها فرض تسعيرة جديدة لكيلو الخبز، بهدف إنصاف المستهلك الفلسطيني، وبما لا يجحف بحقوق المخابز ومحلات التجزئة.

جاء هذا القرار عقب دراسة لمعطيات تكلفة الإنتاج في السوق الفلسطيني، التي أشارت بمجملها إلى ضرورة إعادة النظر بالسعر الحالي.

 

 

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى