الاخبارشؤون فلسطينية

القائمة النهائية للفائزين في اللجنة المركزية لفتح..وسقوط مرشحي القدس والطيب عبد الرحيم

thumbgen
أمد/ رام الله: يختتم مؤتمر “فتح” السابع أعماله اليوم الأحد، باعلانه عن أسماء اللجنة المركزية الجديدة والمجلس الثوري، وذلك في سياق ترتيبات وضع الحركة الداخلي فيما يعرف بمرحلة ما بعد عباس..
وتشير الأنباء الأولية الى تجديد الثقة في أكثر من نصف الإعضاء القدامي، وسقوط مدوي لأمين سر الرئاسة الطيب عبد الرحيم..ومرشحي مدينة القدس، لتغيب لأول مرة عن اللجنة المركزية، وعدم التوفيق لأحمد قريع ابو علاء، وسلطان ابوالعنيين وصخر بسيسو وآمال حمد ونبيل شعث..
وننشر النتائج الاولية لفرز اصوات الفائزين من اللجنة المركزية لحركة فتح ، والغير نهائية ، والتي ستعلن نتائجها مساء اليوم الأحد .
وكانت النتائج كما يلي :
النتائج النهائية بالترتيب:
1)مروان البرغوثي
2)جبريل الرجوب
3)محمد اشتية
4)حسين الشيخ
5)محمود العالول
6)توفيق الطيراوي
7)صائب عريقات
8)الحاج اسماعيل
9)جمال محيسن
10)احمد حلس
11)ناصر القدوة
12)محمد المدني
13)صبري صيدم
14)عزام الأحمد
15)عباس زكي
16)روحي فتوح
17)دلال سلامة
18)سمير الرفاعي
وتنافس 64 مرشحا على عضوية اللجنة المركزية للحركة، البالغ عدد أعضائها ممن ينتخبون انتخابا 18 عضوا، فيما يتنافس 423 مرشحا على عضوية المجلس الثوري البالغ عدد أعضائه ممن ينتخبون انتخابا 80 عضوا.
وجرت العملية في ثمانية مراكز اقتراع في قاعة أحمد الشقيري بمقر الرئاسة برام الله، ومركز واحد في قطاع غزة. وشهد مركز الانتخاب في غزة إقبالاً كبيرًا من قبل أعضاء المؤتمر، الذين حرمهم الاحتلال الإسرائيلي من مغادرة القطاع، علما بأن سلطات الاحتلال كانت قد منعت إصدار تصاريح لـ64 عضوًا من أعضاء المؤتمر العام السابع لحركة فتح من غزة للتوجه إلى رام الله.
واختار مؤتمر فتح هذه المرة إضافة ثلاثة أعضاء بشكل شرفي ودائم للجنة المركزية، هم فاروق القدومي، وسليم الزعنون، وأبو ماهر غنيم؛ وذلك بعد اقتراح من عباس نفسه، وهم أعضاء قدامى للغاية في حركة فتح.
ومع إعلان أسماء الفائزين الجدد في اللجنة المركزية يمكن استقراء من سيكون خليفة عباس المقبل. وبعد المؤتمر ستجتمع اللجنة المركزية الجديدة، وينتخب أعضاؤها نائبا لعباس داخل الحركة، ويتوقع أن ينتخب النائب نفسه في انتخابات اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، التي ستجرى قبل نهاية العام أو بداية العام المقبل.
وكان مؤتمر “فتح” قد انطلق في مدينة رام الله، في 29 نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي، بمشاركة 1411 عضوا من كوادر الحركة من الضفة الغربية وقطاع غزة والشتات، وبحضور 60 وفدًا من 28 دولة في العالم.
كلمات دالّة:

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى