اخبار الجبهةالاخبارمواضيع مميزة

د.مجدلاني: ترامب لا يحمل أي خطة لاستئناف المفاوضات


رام الله – دنيا الوطن قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، د.أحمد مجدلاني، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لا يحمل خلال زيارته المرتقبة يوم غد الاثنين أي خطة لاستئناف المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.

وأوضح د. مجدلاني، في تصريحات صحفية، أن الإدارة الأمريكية لا تزال في المرحلة الاستكشافية فيما يتعلق بمفاوضات السلام، لافتاً إلى أن الإدارة الأمريكية تسعى لبلورة خطة للسلام، تمهيداً لعرضها على الأطراف المعنية”.

وأضاف د.مجدلاني، أن أي حراك للسلام واستئناف المفاوضات لابد وأن يستند على مبادرة السلام العربية التي جرى طرحها من قبل المملكة العربية السعودية عام 2002.

وتابع د.مجدلاني: “مبادرة السلام العربية هي الأساس لأي خطة يمكن طرحها للسلام مع الإسرائيليين، والحديث عن أي سلام دون أن تكون المبادرة إطاراً لذلك ودون وقف للاستيطان وتحقيق المطالب الفلسطينية هي مجرد تكهنات”، مشيراً إلى أنه لم يجر الحديث عن أي مقترحات لاستئناف المفاوضات في الوقت الراهن.

وحول لقاء الرئيس عباس، بالوزيرة الإسرائيلية السابقة تسيفي ليفني، قال د.مجدلاني، إن اللقاء اعتيادي ولا يأتي في إطار أي لقاءات تفاوضية مرتقبة، خاصة أن ليفني خارج دائرة صنع القرار السياسي وزعيمة في المعارضة الإسرائيلية لحكومة بنيامين نتنياهو.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى