اخبار الجبهةالاخبارمواضيع مميزة

د. مجدلاني القيادة بحالة اجتماع دائم وما تحقق هو بفضل تضحيات وصمود ابناء مدينة القدس

رام الله / قال الامين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية أن القيادة الفلسطينية في حالة اجتماع دائم لمتابعة كافة التطورات والمستجدات ، وخصوصا بعد ازالة قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم، البوابات الحديدية والكاميرات الالكترونية والجسور التي نصبتها على أبواب المسجد الأقصى بعد يوم الرابع عشر من الشهر الجاري.
وأضاف د. مجدلاني ما تحقق حتى الان بفضل تضحيات وصمود ابناء مدينة القدس وكافة مؤسساتها والتفاف ابناء شعبنا الفلسطيني في كل مكان، وثبات موقف القيادة الفلسطيني، ورفضها لكل الضغوط التي مورست عليها ، رغم انعدام التحرك العربي والإسلامي، وحالة الصمت العالمي ، والانحياز الامريكي لحكومة الاحتلال ، وأن ابناء المدينة المقدسة ومرجعياتها الدينية ومؤسساتها الوطنية لهم الكلمة والقرار الاخير، فصمودهم ودفاعهم عن الاقصى والمقدسات الاسلامية هو الذي صنع هذا الانتصار .
وتابع د. مجدلاني نجدد موقفنا الدائم والثابت برفض أي تغيير في المدينة وداخل المسجد الاقصى ، وإعادة الامور لما كانت عليه قبل 14 تموز ، ونحذر من الالاعيب الاحتلال ، ولن يتم العودة الى الوضع السابق ما لم يتم التأكد من قبل اللجنة الفنية التي شكلتها القيادة الفلسطينية بأن الاحتلال لم يعبث بالمؤسسات والأوضاع داخل المسجد الاقصى والقرار النهائي سوف تتخذه القيادة الفلسطينية اليوم ، فالقدس ستبقى عاصمة الدولة الفلسطينية المستقلة .

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى