الاخبارشؤون فلسطينية

“اسرائيل “تدرس تجميد مؤقت للمستوطنات، والإفراج عن عدد من الاسرى ومنح السلطة سيطرة في الضفة الغربية

74507_345x230

بيت لحم/ كشفت صحيفة امريكية ان إسرائيل تدرس تقديم خطوات “حسن نية” قبل زيارة اوباما للمنطقة الشهر المقبل .

وتدرس اسرائيل تجميد مؤقت للمستوطنات، والإفراج عن عدد محدود من الاسرى ومنح السلطة سيطرة جزئية في الضفة الغربية.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز اليوم الأحد ان المسؤولين في إسرائيل والولايات المتحدة يحاولون تعزيز فكرة تجميد مؤقت للاستيطان في مقابل وعد من الفلسطينيين بعدم التوجه للمحكمة الجنائية الدولية. أيضا، هناك إمكانية أن تطلق إسرائيل سراح عدد معين من الاسرى الفلسطينيين واعطاء السلطة سيطرة جزئية على بعض المناطق في الضفة الغربية.

وعلى الرغم من أن نائب وزير الخارجية المنتهية ولايته، داني أيالون، اشار الى امكانية عقد قمة ثلاثية بين اوباما ونتنياهو وعباس بمشاركة الاردن الا ان ذلك ليس مؤكدا.

وكان البيت الابيض اعلن صراحة ان الرئيس اوباما لا يعتزم تقديم مبادرة جديدة خلال زيارته.

وحسب الصحيفة فان زيارة أوباما هي الأولى إلى إسرائيل تستمر يومين وسيقيم في القدس. وسيلتقي قادة اسرائيل وسيزور جبل صهيون واحتمال القاء كلمة في الكنيست أو الجامعة العبرية.

كما من المتوقع أن يزور الضفة الغربية لعدة ساعات، حيث سيجري محادثات مع الرئيس عباس في رام الله، وربما سيقوم بجولة مع رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض.

وعلق الدكتور محمد اشتية بالقول “سننتظر لنرى ما جلبه لنا الرئيس الامريكي.”

لكنه اعتبر ان تجميد مؤقت للاستيطان لا يساعد على استئناف المفاوضات…كل المستوطنات في فلسطين، غير قانونية وغير شرعية فلا يمكنك اختيار ما يناسبك وتجاهل البقية نحن لن نقول نعم على أي شيء يضر بحقوقنا.”

وكالة معا.

 

 

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى