الاخبارشؤون فلسطينية

نقابة الصحافيين تدين تمديد الاعتقال الاداري للزميل عامر ابو عرفة

amer

 رام الله / تدين نقابة الصحافيين الفلسطينيين، القرار الاسرائيلي القاضي بتمديد الاعتقال الإداري  للصحفي وعضو نقابة الصحافيين، عامر ابو عرفة، الأمر الذي يمثل إمعانا إسرائيليا في ملاحقة الصحافيين الفلسطينيين والمس بحقوقهم القانونية والمهنية والإنسانية  .

 كما تعبر النقابة عن رفضها التام للمحاولات الإسرائيلية الرامية الى تغليف  استهداف الصحافيين واحتجازهم بما تصفه “بدواع أمنية”، مطالبة سلطات الاحتلال الاسرائيلي بالإفراج الفوري عن كافة الصحافيين المحتجزين في سجونها ووقف مثل هذه الجرائم والانتهاكات لحقوق الصحافيين الفلسطينيين.

وتجدد النقابة مطالبتها لكافة المؤسسات والهيئات الحقوقية المحلية والعربية والدولية واتحاد الصحافيين العرب والاتحاد الدولي للصحافيين، بضرورة اتخاذ خطوات جدية وضاغطة على سلطات الاحتلال لوقف مثل هذه الجرائم بما فيها الاحتجاز الإداري بحق الصحافيين، محملة سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الصحفي عامر ابو عرفه كونه يعاني من وضع صحي سيء  بسبب إصابته بأمراض الضغط والسكري وبحاجة للعلاج الدائم والمتواصل.

ويذكر أن االصحفي أبو عرفة يعمل مراسلاً لوكالة شهاب الإخبارية، اعتقل بتاريخ 21/8/2011، ووضع منذ ذلك التاريخ رهن الاعتقال الإداري، الذي يتجدد له كل ستة أشهر، علماً أنه كان من المقرر الإفراج عنه في 19/2/2013.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى