اخبار الجبهة

النضال الشعبي خلال اجتماعها بطولكرم الحوار الوطني هو الخيار الوحيد لتجاوز الخلافات واستعادة الوحدة

النضال الشعبي خلال اجتماعها بطولكرم الحوار الوطني هو الخيار الوحيد لتجاوز الخلافات واستعادة الوحدة

 طولكرم/ أكدت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في طولكرم على ضرورة تذليل كل العقبات لإطلاق حوار وطني فلسطيني شامل تشارك فيه مختلف الفصائل الفلسطينية للوقوف أمام الوضع الفلسطيني وتقييمه والتوصل إلى حلول عملية ملموسة تؤدي إلى تحقيق المصالحة الفلسطينية وإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية بين طرفي الوطن في قطاع غزة والضفة الغربية وتغليب المصالح الوطنية العليا لشعبنا وتشكيل حكومة توافق وطني تمهد الطريق لإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية متزامنة والاستاد إلى الشعب مصدر التشريع وصاحب الكلمة الفصل في حل كافة الخلافات ووقف التجاذبات السياسية والتراشق الإعلامي المضر بنضال وتضحيات شعبنا الفلسطيني، و ثمنت الجبهة كل الجهود المخلصة لرأب الصدع وإنهاء الأزمة الداخلية الفلسطينيةمن ناحية أخرى نددت الجبهة بموقف دولة الاحتلال الداعي إلى طرد سفير فنزويلا لدى السلطة الوطنية الفلسطينية واعتبرته منافيا لقيم ومبادىء العمل الدبلوماسي واستمرار في سياسة الإفلاس والتخبط الاحتلالية مطالبة بشجب ومواجهة هذا الموقف الاستفزازي الذي لا يحترم خصوصية علاقات منظمة التحرير الفلسطينية والسلطة الوطنية.ودعت جبهة النضال الشعبي خلال اجتماع لها في مدينة طولكرم إلى توحيد كل الجهود لإعادة اعمار قطاع غزة بعد الدمار الشامل الذي ألحقته آلة العدوان الإسرائيلي باعتبار ذلك مهمة وطنية وشعبية تتطلب الإسراع بتشكيل مرجعية عليا مشكلة من القوى والفصائل والمؤسسات الوطنية بالتعاون مع المؤسسات الرسمية والمؤسسات الحقوقية والصليب الأحمر ووكالة غوث وتشغيل الاجئين لضمان سير العمل وإنجاز عملية الاعمار دون معيقات من اجل تعزيز صمود أهلنا وشعبنا والتخفيف من عذابهم اليومي بعيدا عن بيوتهم الآمنة.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى