الاخبارشؤون فلسطينية

نتنياهو: لا أستبعد انسحاب أحادي الجانب مع الفلسطينيين

thumb

القدس المحتلة / سما / قال رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إنه “لا يستبعد خطوة أحادية الجانب في الضفة الغربية المحتلة مع الأخذ بعين الاعتبار احتياجاتنا الأمنية، وأن يكون هذا التحرك ضمن تفاهمات دولية واسعة”.
جاء ذلك خلال كلمة ألقاها الليلة، أمام المعهد الليبرالي الأمريكي “CAP” على هامش زياراته للولايات المتحدة ولقائه بالرئيس الأمريكي باراك أوباما.
وقوبل تصريح نتنياهو بالانتقاد الشديد من حليفه الرئيسي في الحكومة الاسرائيلية، فقد صرح وزير التعليم زعيم حزب “البيت اليهودي” نفتالي بينت بأن ما يقوم به نتنياهو هو مكافأة “للإرهاب” بنيته تطبيق خطة أحادية الجانب والتي تتضمن الانسحاب من بعض المناطق، وطرح هذا الموقف في ظل ما وصفه موجة “الإرهاب”.
كذلك وجه أعضاء الكنيست يؤاف كيش من حزب “الليكود” وبتسلال سموترتش من حزب “البيت اليهودي” رسالة تأييد لنتنياهو كتب فيها “نحن ندعم رئيس الوزراء نتنياهو في خطواته أحادية الجانب، والتي يجب أن تكون الإعلان الفوري عن ضم كافة المستوطنات في الضفة الغربية إلى “إسرائيل” وتطبيق القانون الإسرائيلي عليها، والبدء الفوري في عمليات بناء استيطاني واسع” .
في حين، انتقد رئيس كتلة حزب “ميرتس” في الكنيست عضو الكنيست ايلان جيلاون نتنياهو بعد هذا التصريح، واصفا نتنياهو بأنه يرفض السلام ويفتقر للقيادة، واستطاع أن يصل لهذا الموقع السياسي بسبب الركود الراهن في الوضع السياسي، ولا يوجد ما يقدمه للإسرائيليين سوى ما ذكره بخطة سياسية، والتي تبقينا نعيش على حد السيف، مبديا معارضة شديدة لخطته أحادية الجانب والتي توقع لها الفشل الشديد .

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى