الاخبارشؤون فلسطينية

نافيا ما أورده الاعلام العبري..مجدلاني: لا يوجد مبادرة مصرية..ولو وجدت لدعمناها

thumbgen

أمد/رام الله: نفى عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير أحمد مجدلاني، ما أوردته وسائل إعلام إسرائيلية اليوم الجمعة، بشأن رفع السلطة الفلسطينية معارضتها للمبادرة المصرية بعقد مؤتمر إقليمي ودولي في القاهرة لتحريك عملية السلام بين إسرائيل والفلسطينيين.

وقال مجدلاني لوكالة أنباء شينخوا، “لا يوجد شيء اسمه مبادرة مصرية ومن اخترع هذا المصطلح هو بنيامين نتنياهو لأنه يريد مبادرة مصرية كبديل عن المؤتمر الدولي للسلام بموجب المبادرة الفرنسية ولو كان هناك مبادرة مصرية لتم دعمها فلسطينيا”.

وأضاف مجدلاني إن “ما هو مطروح الآن فقط المبادرة الفرنسية، والموقف الفلسطيني لا يتعارض بتاتا مع موقف مصر التي تدعم الشعب الفلسطيني وقيادته كليا”.

وأردف أن إسرائيل “تختلق هذه الأسطوانة والحديث المتكرر عن وجود مبادرة مصرية بهدف واضح ومكشوف هو خلق انطباع عن خلاف فلسطيني مصري، ولقطع الطريق على المبادرة الفرنسية”.

وأكد مجدلاني أن “هناك تنسيقا عالي المستوى بين الفلسطينيين ومصر، وأنه لا يوجد شيء رسمي اسمه مبادرة مصرية، كما أن الجانب المصري نفسه لم يتحدث عن مبادرة مصرية للسلام”.

وكانت الإذاعة الإسرائيلية العامة أوردت نبأ ونسبته إلى مصادر فلسطينية في رام الله لم تسمها، بأن السلطة الفلسطينية رفعت معارضتها عن المبادرة المصرية بعقد مؤتمر إقليمي ودولي في القاهرة لتحريك عملية السلام بين إسرائيل والفلسطينيين.

وأضافت الإذاعة نقلا عن ذات المصادر، أن الرئيس  محمود عباس التقى أخيرا موظفين مصريين في رام الله، وأوضح لهم أنه لا يعارض عقد مثل هذا المؤتمر شريطة الا يأتي بدلا من المبادرة الفرنسية بل يكون منسقا معها.

وأردفت أن الفلسطينيين يطالبون أيضا بأن يشارك في هذا المؤتمر ممثلون دوليون.

 

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى