اخبار الجبهةالاخبارمواضيع مميزة

النضال الشعبي تدين اعتقال الصحفيين وتطالب بالإفراج الفوري عنهم

غزة: أدانت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني حملات الاعتقال والملاحقة الأمنية التي يتعرض لها الصحفيين بغزة، وقالت الجبهة أن حملة الاعتقالات الأخيرة التي طالت عدد من الصحفيين بقطاع غزة تعتبر تحدياً صارخاً لحرية الرأي والتعبير، وانتهاك صارخ لحرية العمل الصحفي والإعلامي، وتتعارض بشكل كبير مع الجهود الساعية لطي صفحة الانقسام لاستعادة وحدة الشعب والوطن والقضية.

وطالب أنور جمعة الناطق الإعلامي للجبهة بقطاع غزة بالإفراج الفوري عن كل الصحفيين والإعلاميين المعتقلين والتوقف عن ملاحقتهم.

 ودعا جمعة إلى إطلاق الحريات العامة، واحترام حرية الرأي والتعبير، وأكد على ضرورة تهيئة الأجواء لتنفيذ اتفاق المصالحة والتوقف عن كل الاجراءات والممارسات التي من شأنها توتير الساحة الداخلية.

 وشدد على ضرورة التطبيق الأمين لما تم الاتفاق عليه في القاهرة، والشروع الفوري في دعوة لجنتي الحريات والمصالحة المجتمعية لعقد اجتماعاتها تمهيداً لطي صفحة الانقسام واستعادة الوحدة وطي صفحة الاعتقال السياسي للأبد.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى