زواياشؤون الأسرى

الاحتلال يشن حملة اعتقالات ومداهمات ليلية بالضفة الغربية

رام الله / سما /شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية، السبت/ الأحد، حملة اعتقالات ومداهمات في عدد من مدن الضفة الغربية المحتلة بما فيها القدس.
واعتقلت أجهزة أمن الاحتلال ثلاثة فلسطينيين من مدن الضفة، بزعم “الاشتباه في تورطهم في أنشطة إرهابية، وإرهاب شعبي، ومواجهات عنيفة ضد المدنيين وقوات الأمن”، بحسب وسائل الإعلام الإسرائيلية.
وشنت قوات الاحتلال حملة اعتقالات في البلدة القديمة بالقدس عرف منهم، نبيل سدر، وهشام البشيتي، وجبريل بلاله، ويزن حشيمة.
واندلعت مواجهات عديدة بين قوات الاحتلال والشبان الفلسطينيين في كل من الخليل والقدس ورام الله ونابلس.
وأحرق شبان الليلة الماضية برجا للمراقبة تابع لجيش الاحتلال على المعبر الشمالي لمدينة قلقيلية بعد أن هاجموه بالزجاجات الحارقة.
وأشارت مصادر محلية إلى أن قوات الاحتلال استدعت تعزيزات للمنطقة حيث اندلعت مواجهات في ساعات الليل وسط إطلاق للأعيرة النارية.
هذا وأصيب ستة شبان بالرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط، ودمر مستوطنون، ما يقارب 30 شجرة زيتون مثمرة، خلال هجوم مساء أمس السبت، على أراضي قرية مادما جنوب نابلس.
وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة، غسان دغلس، عقب تصدي أهالي القرية لهجوم المستوطنين، إن مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال، ما أدى إلى إصابة ثلاثة شبان بأعيرة نارية، وثلاثة آخرين بأعيرة معدنية مغلفة بالمطاط، نقل بعضهم إلى المستشفى لتلقي العلاج.
وأضاف أن المستوطنين دمروا ما يقارب 30 شجرة زيتون مثمرة في منطقة القعدات.
وكانت قوات الاحتلال قد أغلقت، مساء أمس السبت، المداخل الغربية والجنوبية لمدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، بسبب حشود تجمعات للمستوطنين ضمت المئات منهم غرب المدينة.
وشددت قوات الاحتلال من إجراءاتها الأمنية على حواجز زعترا وحوارة وسالم جنوب وشرق نابلس وقامت قوات الاحتلال بوضع جيبات عسكرية على مفترقات بعض الطرق الرئيسية خاصة في منطقة جنوب نابلس.
وقالت مصادر أمنية فلسطينية إن المستوطنين أغلقوا طريق الطنيب المحاذي لمستوطنة “شافي شمرون” بالكامل، كما تم إغلاق طريق جيت نابلس بسبب مسيرة للمستوطنين.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى