اخبار الجبهةالاخبارمواضيع مميزة

نضال المرأة تدعو نساء العالم لمساندة نضال المرأة الفلسطينية وتتوجه بالتحية لأسيرات الحرية

 ODUwNTk=

رام الله / دعت كتلة نضال المرأة الذراع النسوي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني نساء العالم اجمع إلى مساندة نضال المرأة الفلسطينية التي تتعرض لشتى أنواع الظلم والعنصرية التي ترتكبها قوات الاحتلال الإسرائيلي .

وقالت الكتلة لمناسبة الثامن من اذار يوم المرأة العالمي ، ما زالت الأسيرات الباسلات خلف قضبان الاحتلال؛ وما زالت حكومة الاحتلال تضرب بعرض الحائط كافة المواثيق الدولية والإنسانية وتنتهك حقوق المرأة الفلسطينية في وضح النهار وأمام مرأى ومسمع العالم الديمقراطي المتحضر.

وتابعت إننا في كتلة نضال المرأة وفي هذه المرحلة النضالية الهامة من تاريخ قضيتنا نستذكر الدور الذي لعبته كتلة نضال المرأة جنبا الى جنب مع كافة الاتحادات والقوى النسائية والديمقراطية على امتداد السنوات الماضية من اجل انتزاع حقوق شعبنا الفلسطيني عامة والنساء خاصة.

مؤكدة ان نضال المرأة الفلسطينية من اجل مطالبها في المساواة ورفع الظلم والتمييز ضدها مرتبطة بالنضال العام الذي تخوضه القوى والوطنية من اجل دولة فلسطينية مستقلة موحدة تسعى نحو التخلص من التبعية الاقتصادية والسياسية.

وأضافت إن كتلة نضال المرأة الفلسطينية وهي تتابع بقلق شديد حالة الانقسام السياسي التي يعاني منها الوطن وتفاقم الأوضاع الاقتصادية والمعاناة التي يعيشها الشعب الفلسطيني من غلاء فاحش في الأسعار وارتفاع لمعدلات الفقر والبطالة وتدهور مستويات المعيشة الى حدود غير مسبوقة؛ فإنها تدعو الى تضافر كافة الجهود من جميع المنظمات والاتحادات النسوية للنضال جنبا الى جنب مع كافة القوى الحية من أحزاب ونقابات ومؤسسات مجتمع مدني وقوى اجتماعية للضغط من اجل انهاء الانقسام والشروع الجدي والحقيقي في عملية الإصلاح السياسي والاقتصادي.

إن كتلة نضال المرأة تحيي نضال المرأة العربية لا سيما في تونس ومصر وليبيا واليمن والبحرين والعراق وسوريا وفي كل أقطار الوطن العربي؛ كما تحيي دفاعها المشروع عن قضايا وهموم شعوبها.

 وتتوجه بالتحية للمرأة الفلسطينية التي ضحت في سبيل قضية شعبنا فكانت أم الشهيد وأخت الأسير وزوجة الجريح، وتتقدم أيضا بتحية إكبار وإجلال للأسيرات الباسلات خلف قضبان الاحتلال.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى