أخباراخبار الجبهةمواضيع مميزة

شبات: يطالب اللجنة الدولية للصليب الأحمر والمنظمات الدولية بالضغط على سلطات الاحتلال الإسرائيلي لإنقاذ حياة الاسرى


أمد / غزة: أكد ناهض شبات ممثل جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في لجنة الاسرى للقوى الوطنية بقطاع غزة ان ما يتعرض له الاسرى في سجون الاحتلال وخاصة في سجنى النقب ورامون والتنكيل بالأسيرات والأطفال، وسن القوانين العنصرية المتطرفة تجاه المعتقلين وعمليات قمع واعتداء ممنهج وتفتيش ليلى وسياسة الاهمال الطبي بحق الاسرى وعمليات العزل للأسرى وعمليات اقتحام للغرف ونقل الاسرى والاعتداء عليهم اثناء التحقيق ادت الى اصابة العشرات من الاسرى بكسور ورضوض نتيجة الضرب المبرح ونتيجة عمليات القمع التى تقوم بها وحدات ما يسمى (الماتسادا – درور – اليماز – اليمام ).
وتأتى هذه الاعتداءات من اجل كسر ارادة وصمود الاسرى وفى ظل صمت المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الانسان واللجنة الدولية للصليب الاحمر الدولي وعدم تدخلهم لإنقاذ حياة الأسرى وفضح سياسة الاحتلال الإسرائيلي.
وطالب شبات اللجنة الدولية للصليب الاحمر الدولي والمؤسسات الدولية بان لاتقف متفرجة ازاء الاعتداءات الاسرائيلية المتكررة على الاسرى والتحرك العاجل للضغط على حكومة الاحتلال لاحترام حقوق الأسرى من خلال الأعراف والمواثيق والقوانين الدولية وخاصة اتفاقية جنيف الرابعة لعام 1949 الخاصة بحماية الشعوب تحت الاحتلال والقرارات الدولية.

ودعا شبات جماهير الشعب الفلسطيني الى اوسع مشاركة شعبية في دعم واسناد الأسرى الأبطال داخل سجون الاحتلال في معركتهم المتواصلة ضد ادارة مصلحة السجون القمعية وحكومة اليمين المتطرف في اسرائيل والقرارات العنصرية للجنة اردان في ظل صمت رهيب من قبل المجتمع الدولي ومؤسساته.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى