اخبار الجبهة

شباب النضال بالقدس يدعو لتوحيد جهود المؤسسات لوضع برنامج تعبوي وطني

القدس / دعا اتحاد شباب النضال الفلسطيني الذراع الشبابي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني إلى توحيد جهود المؤسسات الشبابية ومؤسسات المجتمع المدني العاملة في مدينة القدس لوضع برنامج تعبوي وطني وخطة عمل تستهدف قطاع الشباب وتحديدا طلبة المدارس لمواجهة الظواهر الخطيرة التي يتعرض لها الشباب المقدسي .

وأضاف الاتحاد حكومة الاحتلال وأجهزتها الأمنية المختلفة تستهدف شباب القدس من خلال انتشار المخدرات وحبوب الهلوسة المسماة بـ ” Trip ” وهي حبوب تضر بالعقل وينتج عنها سلوكيات سلبية وعكسية، وتذهب العقل لسنين طويلة.

وقال الاتحاد إن عمليات الاستهداف المبرمجة التي تقوم بها سلطات الاحتلال الإسرائيلي لاستهداف الأجيال الناشئة من طلبة المدارس، من خلال محاولاتها المستمرة لحصار وعزل المدينة عن محيطها، وإغلاق المؤسسات الاجتماعية والثقافية والرياضية، وإضعاف المؤسسات التعليمية والإنتاجية فيها.

وتابع الاتحاد انتشار الظواهر السلبية باتت تشكّل مشكلةً خطيرة، وهمّاً وطنياً يهدّد المجتمع بأسره، حيث تستهدف هدم صحة الشباب ، وقواهم العقلية، ومستواهم الفكري والثقافي والإنتاجي هي مقدمة لإلهائهم وخطوة لانحرافهم وضياعهم وتدميرهم، الأمر الذي يعني تدمير هوية وشخصية وكيان المقدسيين بأكملهم.

وأكد الاتحاد على  أهمية دعم الشباب وتعزيز صمودهم والاهتمام بمشاركتهم الفاعلة ضمن سياسة تستهدف النهوض بواقعهم وتلبية احتياجاتهم, ومعالجة المشاكل التي تواجههم، و على كافة المؤسسات الوطنية في إطار منظمة التحرير الفلسطينية والسلطة الوطنية والمؤسسات الأهلية أن تقوم بمسؤولياتها ومقاومة سياسة الاحتلال بالقدس والعمل لتعزيز صمود المواطنين في المدينة، وتوفير مقومات الحياة الكريمة لهم  وبما يساهم في حماية مكانة مدينة القدس وحقوق شعبنا فيها، والدفاع عن مقدساتها الإسلامية والمسيحية، والتصدي الفاعل لكل محاولات مصادرة عروبتها.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى