الاخبارشؤون فلسطينية

صحيفة عبرية”أبو مازن معني بإشعال الأوضاع على الأرض”


مـــدار نيـــوز – ترجمة محمد أبو علان: كتبت صحيفة “إسرائيل هيوم” العبرية، المؤسسة العسكرية الإسرائيلية تستعد لمواجهات يوم الجمعة على خلفية أزمة المسجد الأقصى، المواجهات تحظى بدعم وتأيد مباشر من رئيس السلطة الفلسطينية أبو مازن المعني بإشعال الشارع الفلسطيني.
الرئيس أبو مازن يريد من خلال دعوته ودعمه للمواجهات مع الاحتلال الإسرائيلي أن يثبت بأنه لازال ذات علاقة، وإنه شخص قوي، وقادر على اتخاذ خطوات دراماتيكية في وجه “إسرايل” حسب قول الشخصيات الإسرائيلية العسكرية الرفيعة.
تقديرات الجهات العسكرية الإسرائيلية أن الرئيس أبو مازن ومن حوله غير معنيون بتهدئة الأوضاع على الأرض، والتخوف بأن تتدحرج هذه الأحداث ككرة الثلج مما يؤدي لاندلاع مواجهات واسعة في الضفة الغربية.
وحسب المصدر نفسه، يوم الجمعة الماضي خرج حوالي 6000 فلسطيني للمواجهات مع جيش الاحتلال الإسرائيلي، هذا العدد يشكل ارتفاع عن العدد الذي خرج أيام إضراب الأسرى والذي كان حوالي 2500 فلسطيني، والسبب وراء هذا الارتفاع أن الرئيس أبو مازن قرر عدم منع التظاهرات ضد الاحتلال الإسرائيلي، الجمعة القادمة سيكون حجم المواجهات أكبر كون تنظيم حركة فتح دعا للمشاركة في هذه المواجهات بشكل علني وصريح.
ومن القضايا التي ستؤثر على الوضع الأمني قضية وقف التنسيق الأمني مع الأجهزة الأمنية الإسرائيلية، والأجهزة الأمنية الفلسطينية هي من سيدير ويقود المواجهات، ولن يكون الوقت طويلاً حتى توجه أسلحتهم نحو الإسرائيليين.
التقديرات الإسرائيلية أن الكرة الآن في ساحة الرئيس أبو مازن، وحسب نفس التقديرات لا يوجد لجهة أخرى مصلحة التصعيد سوى الرئيس أبو مازن، والذي يريد اثبات إنه قوي، وإنه يسير عكس المطالب الأمريكية.
الصحيفة العبرية تحدثت أيضاً عن الوضع المتفجر في قطاع غزة، وأن حركة حماس لا تستطيع الجلوس بهدوء والرئيس حركة فتح يسبقونها في موضوع المواجهة مع الإسرائيليين، ورغم هذا التقديرات الإسرائيلية لازالت قائمة على أن حركة حماس غير معنية بمواجهة مع جيش الاحتلال الإسرائيلي.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى