أخباراخبار الجبهةالاخبارمواضيع مميزة

نضال الطلبة تدعو المجتمع المحلي والأهالي مساندة طلبة الثانوية العامة ضمن إجراءات احترازية ووقائية

رام الله / دعت كتلة نضال الطلبة الذراع الطلابي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني، المجتمع المحلي والأهالي لمساندة الطلبة المتقدمين لامتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة التوجيهي، حيث يتوجه صباح غد السبت ، نحو 78400 طالباً في المحافظات الشمالية والجنوبية وفي القدس والخارج، لأداء أول امتحانات الثانوية العامة، ضمن إجراءات احترازية ووقائية.
وأكدت الكتلة على أهمية توفير الجو الهادئ لطلبة التوجيهي، وخصوصا في ظل الاوضاع التي تشهدها دولة فلسطين من انتشار وباء الكورونا ، واتخاذ كافة تدابير الوقاية والسلامة العامة.
كما عبرت الكتلة عن قلقها من قيام سلطات الاحتلال بوضع العراقيل امام الطلبة ومحاولة تأخيرهم أو منعهم من الوصول لقاعات الامتحانات، وخصوصا في العاصمة القدس ،حيث يتوجه نحو 5 آلاف طالب وطالبة في القدس لامتحان الثانوية العامة.
وأشارت الكتلة لضرورة توفير الدعم الكامل والمتابعة الفاعلة في تذليل العقبات وتوفير الإمكانيات المادية والمالية اللازمة لإجراء وتطبيق الامتحان وتوفير الأمن والسلامة الصحية لكافة الطلبة المتقدمين له، ووضع البدائل أمام أية عقبات يضعها الاحتلال. وفي ذات السياق طالبت الكتلة وزارة التربية والتعليم وهيئة شؤون الاسرى متابعة وبذل المزيد من الجهود من أجل إجراء امتحانات الثانوية العامة في سجون الاحتلال للأسرى، معبرة عن أملها أن تذلل العقبات وأن يقدم أبنائنا الأسرى في سجون الاحتلال الامتحانات في هذا العام.
وتمنت الكتلة لكافة أبنائنا الطلبة النجاح في امتحان الثانوية العامة، وتحقيق أمانيهم وتطلعاتهم، بما يخدم مصلحة قضيتنا وشعبنا، فهم عماد المستقبل وبناة الدولة الفلسطينية المستقلة بعاصمتها القدس.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق