أخباراخبار الجبهةالاخبارمواضيع مميزة

النضال الشعبي تدين اقتحام الاحتلال لمدرسة الشابات المسلمات بالقدس واحتجاز عشرات الطلبة بمدرسة اللبن الساوية

رام الله / أدانت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني، اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي مدرسة الشابات المسلمات في القدس واعتقال مديرتها وإحدى موظفات قسم النشاطات، وتقديم استدعاءات لعدد من الموظفين والاستيلاء على ملفات تخص العمل التربوي والإداري، كما قامت أيضا باحتجاز عشرات الطلبة ومدير ومعلمي مدرسة اللبن الساوية جنوب نابلس، ويأتي ذلك ضمن سياسة الترويع والمضايقات المتواصلة من قبل الاحتلال ضد العملية التعليمية وأطفال فلسطين .

وتابعت الجبهة ليست المرة الأولى التي يقوم بها الاحتلال بهذه السياسة باقتحام المدارس والاعتداء على الطلبة والمعلمين، وترويع الطالبات والكادر التعليمي، الذي يؤكد على عنجهية الاحتلال واستهدافه المتواصل للتعليم وخصوصا في العاصمة القدس.

وجددت الجبهة دعوتها لكافة المنظمات والمؤسسات والهيئات الدولية إلى ضرورة التدخل العاجل والفوري لوقف هذه الممارسات، المخالفة للقواعد القانونية والإنسانية، والعمل على ضمان حماية الأطفال الفلسطينيين، وتوفير بيئة تعليمية آمنة لهم.

وأكدت أن هذه الانتهاكات التي يمارسها الاحتلال بحق الطلبة والأطفال تكشف عن وجه الاحتلال  وإجرامه، وعدم اكتراثه بالمواثيق  والقوانين، وعلى رأسها الحق في التعليم.

 

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى