الاخبارشؤون فلسطينية

فصائل العمل الوطني بطولكرم تحذر من التدهور الخطير على حالة الأسرى وتدعو للنفير العام نصرة لأسرانا

CAM01144

طولكرم : حذرت فصائل العمل الوطني في محافظة طولكرم ، من التدهور الخطير الطارئ على حالة الأسرى الإداريين المضربين عن الطعام لليوم الثلاثين على التوالي حيث يخوضون معركة الأمعاء الخاوية في ظل إمعان ما تسمى إدارات مصلحة السجون الإسرائيلية بإجراءاتها العنصرية والعقابية بحق أسرانا الأبطال .

جاء ذلك خلال اجتماع للجنة التنسيق الفصائلي عقد ظهر اليوم في مقر جبهة النضال الشعبي الفلسطيني وبحضور ممثلي كافة القوى الوطنية في المحافظة ، حيث طالبت بضرورة التحرك العاجل لحل قضية الأسرى الإداريين ، مؤكدة أن  إضراب الأسرى الإداريين سياسي وليس مطلبي بالدرجة الأولى ، هدفه إنهاء سياسة الاعتقال الإداري الذي تتبعه سلطات الاحتلال منذ سنوات.

 

CAM01135

ودعت فصائل العمل الوطني إلى أهمية مواصلة التحركات الجماهيرية لنصرة أسرانا الأبطال وتفعيل خيمة الاعتصام التي أقامتها قوى وفعاليات طولكرم في ميدان جمال عبد الناصر ، داعية جماهير شعبنا للاحتشاد في خيمة الاعتصام يوم غد الخميس من اجل كتابة رسائل للأسرى من خلال الفعالية التي سينظمها مركز واصل لتنمية الشباب في عنبتا وكذلك المشاركة في صلاة الجمعة التي ستقام أمام الخيمة وفي ساحات الميدان دعما وإسنادا لأسرى الحرية في قلاع الأسر ، مؤكدة إن يوم الجمعة يجب إن يشهد يوم نفير عام من اجل الأسرى الأبطال .

وأكد صائل خليل ، منسق فصائل العمل الوطني في محافظة طولكرم إن الجهود متواصلة من قبل كافة القوى والفصائل وان ملف الأسرى يشكل أولوية لدى الكل الوطني وان برنامج دعم ونصرة الأسرى يشهد زخما ويشهد حالة من التواصل حيث سيشهد الأسبوع القادم سلسة من الفعاليات تعبيرا عن التفاف شعبنا وقواه الوطنية حول قضية الأسرى .

وطالب خليل بضرورة توسيع دائرة المشاركة بالفعاليات المساندة للأسرى بشكل عام وللأسرى الإداريين الذين يصارعون جبروت وقهر الاحتلال بأمعائهم الخاوية.

هذا وناقش اجتماع لجنة التنسيق الفصائلي العديد من القضايا الوطنية وقضايا المحافظة ، حيث أكدت الفصائل ضرورة تحمل المسؤولية الوطنية المشتركة في ظل التحديات التي تواجه شعبنا وقضيتنا وبخاصة أمام تصاعد الإرهاب الإسرائيلي وسياسات الابتزاز والتصعيد والعربدة التي تمارسها دولة الاحتلال .
CAM01146

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى