اخبار الجبهة

النضال الشعبي: المشاركة الوطنية الشاملة شرط نجاح المصالحة وتحقيق الوحدة

فهرس

غزة/ قالت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني أن قطار المصالحة انطلق، وأن المشاركة الوطنية الشاملة هي الضمانة الحقيقية لعدم تعثر مسيرته أو انحرافه عن طريق الديمقراطية واحترام التعددية السياسية وصون الحريات العامة، وتوحيد مؤسسات السلطة، وتأمين احتياجات أبناء شعبنا، ودعم صموده في مواجهة مخططات الاحتلال الإسرائيلي وممارساته العدوانية.

وأكد أنور جمعة عضو اللجنة المركزية لجبهة النضال خلال لقاء مع الوجهاء ورجال الإصلاح بمحافظة رفح أن الجماهير الفلسطينية لها دور أساسي في حماية اتفاق المصالحة من خلال تشكيل رقابة شعبية تقطع الطريق على كل من يحاول التراجع عن المصالحة أو المماطلة في تنفيذ ما تم الاتفاق عليه.

ودعت الجبهة إلى الإعلان عن موعد الانتخابات الرئاسية والتشريعية، وبدء التحضير لها، وطالبت بسرعة انجاز باقي ملفات المصالحة وخاصة الحريات العامة والمصالحة المجتمعية

ودعت الجبهة الحكومة الفلسطينية الجديدة إلى الانطلاق نحو فعل فلسطيني حقيقي يعزز صمود المواطن الفلسطيني، ويعالج كافة آثار الانقسام ورفع الحصار عن قطاع غزة. ويثبت دعائم الوحدة الوطنية.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى