اخبار الجبهة

الزق : الاعتقال السياسي جريمة ويعرقل جهود المصالحة الوطنية

 

 

غزة / اعتبرالرفيق محمود الزق عضو المكتب السياسي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني ، أن الاعتقال السياسي جريمة ويجب وقفها فورا.

واكد  الرفيق الزق أن ممارسة هذا الفعل يشكل عاملا معيقا ومعرقلا لجهود المصالحة الوطنية ويساهم في تكريس الانقسام وتعميقه على كافة الصعد

وقال  الرفيق الزق فان هذا الموقف من الاعتقال السياسي لا يعطي المبرر لما أقدمت عليه بعض الأجنحة العسكرية التي تنتمي للون سياسي واحد من عقد مؤتمر صحفي، شكل نموذجا سيئا في معالجة ما يشوب الحالة الوطنية من صراعات داخلية وكان نموذجا مدمرا للعلاقات الوطنية الفصائلية التي استمدت جذورها من واقع الكفاح الوطني المشترك منذ انطلاقة الثورة الفلسطينية المعاصرة.

وأوضح الزق بان المطلوب هو تصحيح بوصلة النضال وتوجيه وتوحيد كافة الجهود والطاقات الوطنية لمقاومة الاحتلال عبر انجاز المهمة الرئيسة أمام الشعب الفلسطيني، وهي استعادة الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام بما يعزز من قدرات شعبنا وصموده في معركة التحرر الوطني لانجاز أهدافه في الحرية والعودة والاستقلال.

 

 

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى