الاخبارشؤون فلسطينية

بشارة: السلطة تفقد 70% من مواردها نتيجة حجز اسرائيل لأموال المقاصة

20150212bshareh
تحسن في الايرادات المحلية بنسبة 14% والمقاصة بنسبة 30%
*الاسابيع المقبلة ستشهد سلسلة اجراءات للتخفيف من سلبيات الحصار الاقتصادي والمالي
رام الله- الحياة الاقتصادية- أكد وزير المالية شكري بشارة أن السلطة الوطنية تفقد ما نسبته 70% من مواردها المالية نتيجة حجز اسرائيل لأموال المقاصة، مشيرا إلى أن هذا الاجراء لا يتحمله اي اقتصاد في العالم وسيؤدي إلى تبعيات قد تكون غير محسوبة.
وأعلن بشارة خلال ندوة عقدها البنك الدولي امس خصصت لمناقشة الأثر المالي على موازنة وخزينة الدولة الفلسطينية نتيجة حجز اسرائيل لأموال عائدات الضرائب الفلسطينية(المقاصة) عن تحسن في الدخل المحلي من الايرادات بنسبة 14 %، بينما تحسن الدخل من موارد المقاصة بنسبة تفوق 30%.
وشارك في الندوة بالإضافة إلى وزير المالية ممثلون عن الدول المانحة في فلسطين.
وكان بشارة قدم عرضا مفصلا عن الوضع المالي في فلسطين، واعطى لمحة عن الجهد الاصلاحي الذي تقوم به الحكومة للارتقاء بنظام الضرائب، والجهد المكثف الذي توليه الحكومة لمعالجة عدد من نقاط الضعف، بما فيها صافي الاقراض فيما يخص الطاقة والتحويلات الطبية.
واستعرض بشارة الخطوات العملية التي تم تنفيذها خلال العام الماضي لبسط الجباية افقيا وتحسين مستوى الالتزام الضريبي وزيادة عدد المكلفين والمتابعة الميدانية الحثيثة للارتقاء بالأداء.
واكد بشارة أن تحقيق متطلبات القطاع الخاص وايجاد بيئة اقتصادية له، وتخفيف الأعباء على المواطن والشركات هي من اولويات وهموم الحكومة، مؤكدا أن الأيام والاسابيع المقبلة ستشهد سلسلة من الاجراءات التي من شانها التخفيف من سلبيات وعواقب الحصار الاقتصادي والضغوطات المالية التي تمارسها اسرائيل على السلطة.
واشاد بشارة بالمستوى العالي من التنسيق بين وزراء اللجنة الاقتصادية والقطاع الخاص، مشيرا الى ضرورة تكثيف الحوار مع القطاع الخاص لمواجهة متطلبات المرحلة القادمة، وتوطيد الشراكة الحقيقية بين القطاعين العام والخاص.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى