مواضيع مميزة

خلال لقائه مع ممثلة النرويج د. مجدلاني يدعو دول الاتحاد الاوروبي لمطالبة الاحتلال بدفع تعويضات عن هدم المشاريع التي يمولها


رام الله / قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني د. احمد مجدلاني أنه يجب معاقبة حكومة الاحتلال على اجراءاتها العدوانية المتمثلة بهدم المشاريع والمنازل في منطقة الاغوار والقدس والممولة من الاتحاد الاوربي ، عبر قيام دول الاتحاد سواء بشكل فردي أو جماعي بمطالبة الاحتلال بدفع تعويضات عن ذلك وخصم ذلك من أية مساعدات تقدمها لدولة الاحتلال.
وأضاف د. مجدلاني خلال لقلائه اليوم الثلاثاء بمكتبه بمدينة رام الله مع ممثلة النرويج المتعتمدة لدى دولة فلسطين تورون فيسه ، إنه حان الوقت لاعتراف النرويج بدولة فلسطين ، وأن المواقف الدولية تجاه حكومة الاحتلال عبر بيانات الادانة والشجب مواقف هامة لمنها بحاجة فعلية لتطبيق ذلك باجراءات عملية على الأرض وفرض العقوبات على حكومة الاحتلال .
ومن ناحية اخرى أشار د. مجدلاني نأمل بوصول جون بايدن للرئاسة بالولايات المتحدة الامريكية أن يساهم في عملية سلام حقيقية ، من خلال بناء سياسة جديدة تجاه منطقة الشرق الاوسط ، تساهم في خلق الامن والاستقرار باستعادة مناخ السلام ، ودولة فلسطين طرحت مبادرة بمجلس الامن الدولي اواخر الشهر الماضي بالدعوة لمؤتمر دولي للسلام.
ومن جانبها تقدمت فيسه بالتعازي للقيادة والشعب الفلسطيني برحيل امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير د. صائب عريقات .
وأكدت على أن أية خطوة منفردة ستلحق ضررا بعملية السلام والضم ويشكل خرقا ومخالفة بشكل مباشر للقانون الدولي، وهذا سيقوض احتمال التوصل لحل يقوم على أساس وجود دولتين.
كما جددت موقف بلادها الرافض لهدم المنشأت والمنازل وخصوصا في منطقة الاغوار التي هي مشاريع ممولة من حكومة النرويج ومن دول الاتحاد الاوروبي .
وحضر الاجتماع عضو اللجنة المركزية للجبهة تغريد كشك، وعضو لجنة العلاقات السياسية والدولية بشار العزة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق