اخبار الجبهة

النضال الشعبي بنابلس تنظم حفل استقبال لمناسبة 43 من النضال والعطاء وفودا رسمية وشعبية تقدم التهاني

نابلس / أقامت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في محافظة نابلس حفل استقبال على لمناسبة الذكرى الثالثة والأربعون لانطلاقتها المجيدة ،والذكرى السنوية الأولى لرحيل فارس القدس  القائد الوطني والقومي الكبير د. سمير غوشة ، الأمين العام المؤسس لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني .

وأمت وفود من مختلف القوى الوطنية ،وممثلين عن الأجهزة الأمنية، ومفتي نابلس ،وممثلي وممثلات المؤسسات والجمعيات الأهلية والتعاونية  والاتحاد العام للمرأة وممثل عن محافظ نابلس ، ومؤسسات المجتمع المدني والاتحاد العام للنقابات والبلديات واللجان الشعبية في مخيمات نابلس، وعشرات الشخصيات الوطنية ،مكتب الجبهة باتلمحافظة للتهنئة بالانطلاقة .

 

كما تلقت قيادة الجبهة في المحافظة عدة اتصالات من قيادات الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال لتقديم التهاني للجبهة في ذكرى انطلاقته، وتقديراً لمواقفها الوطنية والوحدوية، وتمسكها بالبرنامج الوطني، وبمنظمة التحرير الفلسطينية ممثلاً شرعياً ووحيداً لشعبنا الفلسطيني.

وكان في استقبال المهنئين  الرفيق حكم طالب عضو المكتب السياسي للجبهة، وعضوي اللجنة المركزية للجبهة  الرفيقين مناضل حنني ومحمد عدوان ،وسكرتير فرع الجبهة بنابلس الرفيق عماد الدين اشتيوي، وأمين سرها بالمحافظة  الرفيق عبد الرحمن الخياط، وسكرتيري المناطق التنظيمية والكتل النقابية وقيادة وكوادر الجبهة في المحافظة .

ونقل  الرفيق حكم طالب عضو المكتب السياسي تحيات الرفيق الأمين العام للجبهة د. أحمد مجدلاني لمحافظة نابلس ولفصائل العمل الوطني والمؤسسات الوطنية والاتحادات الشعبية .

داعياً إلى تعزيز الوحدة الوطنية وإنهاء حالة الانقسام ، وتوحيد كل الجهود الوطنية نحو إنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية ،طريقاً نحو إنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس .

من جانبه أكد اشتيوي أننا ونحن نحيي ذكرى الانطلاقة الثالثة والأربعون للجبهة نفتقد القائد الرمز المؤسس د. سمير غوشة ، معاهداً الشهداء على مواصلة طريق النضال حتى تحقيق أهداف وتطلعات شعبنا في العودة والحرية والاستقلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس .

 مطالبا بإنهاء الشرذمة والانقسام في الساحة الفلسطينية وتفعيل وتطوير أشكال وأساليب النضال الشعبي الجماهيري ومواجهة مخططات الاحتلال الرامية إلى فرض الوقائع الجديدة على الأرض ،وتقويض حلم الشعب الفلسطيني بإقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني، مؤكداً أن إنهاء الانقسام مدخلا مهما لإفشال مخططات الاحتلال وصفعة مدوية في وجهه القبيح .

 

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى