أخباراخبار الجبهةالاخبارمواضيع مميزة

فصائل منظمة التحرير ونادي الأسير وعدد من الشخصيات الاعتبارية يؤكدون على ضرورة توحيد الجهود والتوجه لإجراء الانتخابات

أريحا / عقدت فصائل منظمة التحرير الفلسطينية ونادي الأسير وعدد من الشخصيات الوطنية والاعتبارية في محافظة أريحا والأغوار اجتماعا لها في مقر جبهة النضال الشعبي الفلسطيني في مدينة أريحا .

وأكد المجتمعون دعهم وإسنادهم للجهود المبذولة لتحقيق الوحدة والوطنية وإنهاء الانقسام ، مرحبين بالتفاهمات التي تمت بين حركتي فتح وحماس في لقاء أنقرة والمساعي الجارية لعقد اجتماع للأمناء العامون للقوى والفصائل الفلسطينية بهدف انجاز ملف المصالحة الوطنية والنقاش حول قضية إجراء الانتخابات العامة الرئاسية والتشريعية في إطار التوافق الوطني العام وإصدار المرسوم الرئاسي الذي يحدد موعد الانتخابات كمحطة مهمة نحو توحيد الساحة الفلسطينية وطي صفحة الانقسام .

وعبر المجتمعون عن تقديرهم العالي للخطوات الجادة نحو إجراء الانتخابات العامة باعتبارها استحقاق وطني وقانوني وضرورة الاحتكام دائما إلى صناديق الاقتراع وتكريس الحياة الديمقراطية وبناء أسس عملية للتداول السلمي للسلطة .

ودعا المجتمعون لرفض وإدانة كافة أشكال التطبيع والعلاقات التي تقيمها بعض الدول العربية مع دولة الاحتلال برعاية أمريكية ، مستهجنين توقيع اتفاقيات الذل من قبل حكومات الإمارات والبحرين مع الاحتلال ومشددين على أهمية مواجهة التطبيع ودعوة الشعوب العربية للتعبير عن مواقفها المنددة بالخيانات العربية وخيانة القضية الفلسطينية .

وطالب المجتمعون بتهيئة الساحة الفلسطينية لأجواء المصالحة وإنهاء كافة مظاهر الاحتقان والجدل وعدم المس بنشاطات وجهود أعضاء القيادة الفلسطينية الذين يواصلون جهودهم الوطنية بكافة المستويات خدمة لشعبنا بمختلف شرائحه ومكوناته وعدم التعاطي مع محاولات تكريس مشاريع تستهدف النيل من دور ومكانة القيادات الفلسطينية التي يحفل تاريخها بالنضال والعطاء والعمل من اجل المصلحة الوطنية العليا .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة