اخبار الجبهة

الزق: على الإحتلال أن يعرف أن قطاع غزة في غليان مما يفعله في القدس

غزة/ قال عضو المكتب السياسي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني بقطاع غزة ، منسق عام الحملة الشعبية للدفاع عن الأراضي و مقاومة الحزام الأمني محمود الزق ‘أبو الوليد’ أن مسرات الإحتجاج على الجرائم الاسرائلية في القدس مستمرة في قطاع غزة ، وستستمر ، لرفع وتيرة النهوض الجماهيري ، وحشد كافة الطاقات والإمكانيات الشعبية لتعرية الإحتلال ، وفضح جرائمه.

واضاف  الزق ‘ أن مسيرة يوم الخميس في منطقة الفراحين شرق مدينة خانيونس ، لأمست الحدود مع الإحتلال ، ورفعت فوق أعمدة الكهرباء والأسلاك أعلام فلسطين ، في مشهد تحدٍ للإحتلال .

وتابع الزق :’ أن المسيرات مستمرة والإحتجاجات متواصلة في قطاع غزة وبالقرب من الحدود ، لتصل رسائلنا الى العدو الإسرائيلي بأن قطاع غزة في غليان مما يفعله في القدس والضفة الغربية ‘.

من جهته اخرى  قال وليد العوض عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني إن المسيرات الشعبية ستتواصل انطلاقًا من كافة محافظات قطاع غزة باتجاه منطقة الحزام الأمني التي تحاول إسرائيل فرضه على طول شرق وشمال قطاع غزة.

وطالب العوض الرئيس أبو مازن والقيادة الفلسطينية بعقد اجتماعات عاجلة ومتواصلة لمتابعة الأحداث والتوجه لمجلس الأمن لاستصدار قرار بوقف الاستيطان وكافة الأراضي الفلسطينية، ودعا العوض إلى ضرورة الاتفاق على إستراتيجية فلسطينية موحدة وتشكيل جبهة موحدة للمقاومة الشعبية في مواجهة العدوان والاستيطان، واعتماد خطة سياسية تقضي إلى التوجه لمجلس الأمن والمطالبة بترسيم حدود الدولة الفلسطينية على كافة الأراضي المحتلة عام 1967م وعاصمتها القدس.

وختم العوض  بدعوة الأخوة في حركة حماس للتوقيع على وثيقة المصالحة، باعتبارها المدخل المناسب لإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة.

 

 

 

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى