الاخبارشؤون الأسرى

العفو الدولية”: على إسرائيل توجيه تهمة للأسير كايد أو الإفراج عنه

وقفة%20مع%20الأسير%20كااايد

 

وفا – قالت منظمة العفو الدولية إن على إسرائيل توجيه تهمة إلى الأسير بلال كايد، أو الإفراج عنه.

وجاء في بيان لمنظمة العفو الدولية، اليوم الجمعة، إن “على السلطات الإسرائيلية أن توجه تهمة إلى بلال كايد أو تفرج عنه”، وفق ما ذكرته وكالة الأنباء الفرنسية.

وفي السياق ذاته، شارك عشرات المواطنين، مساء اليوم الجمعة، في وقفة تضامنية مع الأسير كايد والأسرى الآخرين المضربين عن الطعام في حي السيباط بمركز مدينة جنين.

وطالب المشاركون في الوقفة بإطلاق سراح كايد، وشددوا على ضرورة توسيع حملات ووقفات التضامن مع الأسرى في سجون الاحتلال، ورفع ملف الأسرى المعتقلين إداريا إلى المحكمة الجنائية الدولية.

وندد المشاركون بالصمت الدولي تجاه الأسرى الفلسطينيين والعرب في سجون الاحتلال الإسرائيلي، وحملوا المجتمع الدولي مسؤولية حياة الأسير كايد والأسرى المضربين.

بلال كايد (35 عاماً)، من بلدة عصيرة الشمالية بمحافظة نابلس، اعتقلته قوات الاحتلال عام 2002 وحكمت عليه المحكمة العسكرية بالسجن الفعلي لمدة 14 عاماً ونصف، وتمّ تحويله للعزل في سجن “ريمون” منذ شهر أيلول من عام 2015 وحتى تاريخ الإفراج عنه في 13 حزيران 2016.

وفي اليوم المقرر للإفراج عنه، نقلته إدارة السجون إلى سجن “عوفر”، وبدلاً من الإفراج عنه حوّلته للاعتقال الإداري لمدة ستة أشهر، وأعيد للعزل مرة أخرى. بدأ كايد إضراباً مفتوحا عن الطعام بتاريخ 15 حزيران رفضاً لاعتقاله الإداري التعسفي ولا يزال مستمراً به حتى اليوم.

 

 

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى