أخباراخبار الجبهةالاخبارمواضيع مميزة

د. مجدلاني يبحث مع المفوض العام للاونروا التحديات المشتركة واخر المستجدات السياسية


رام الله/ أكد الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د. أحمد مجدلاني ، حرص القيادة الفلسطينية على دعم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الاونروا ، لستمر بتقديم الخدمات ، وكذلك لمواجهة كافة الضغوطات ، التي تقودها ادارة ترامب ودولة الاحتلال لتصفية الاونروا الذاكرة التاريخية لحق العودة .
وأضاف د. مجدلاني خلال لقائه اليوم بمكتبه بمدينة رام الله ، والمفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين فيليب لازاريني ، نمر بمرحلة سياسية صعبة ، ودقيقية ، ما زالت محاولات ادارة ترامب ودولة الاحتلال بمواصلة العمل لتقويض عمل الأنروا والذي يرتبط ايضا بمشروعها المسمى “صفقة القرن ” ، لشطب حق العودة، وبحث اللقاء التحديات التي تواجه عمل الاونروا فيما يتعلق بالتمويل .
وتابع د. مجدلاني “سنعمل لتوفير الدعم السياسي والاسناد لانجاح مهمتكم ، ومهمة الانروا بحشد الدعم المالي ، ونحن والانروا في مواجهة كافة الضغوط الخارجية، وعلى المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته السياسية والأخلاقية تجاه دعم الاونروا حتى تتمكن من القيام بواجباتها تجاه اللاجئين .
أشار د. مجدلاني أن قرار الضم من المخططات التي تقوض أسس عملية السلام، وتقوض حل الدولتين ، وأن هذه المخططات للضم رسمت من قبل فرق من الاحتلال وإدارة ترمب، وهي التنفيذ الفعلي لـ”صفقة القرن” والتي تعني إنهاء حل الدولتين.
ومن جانبه ، ثمن لازاريني حرص د. مجدلاني على دعم الاونروا وتذليل العقبات أمام مهامها، وكذلك البحث المشترك بالتحديات المتعلقة بالتمويل لها ، مشيرا لاستمرار التعاون بما يخدم قضية اللاجئين واستمرار الوكالة بالقيام بواجباتها في مناطق عملها .
وحضر اللقاء عضو اللجنة المركزية للجبهة تغريد كشك ، وكوين لويس مديرة شؤون الانروا بالضفة،ولبنى مضيه رئيس برنامج الاغاثة والخدمات الاجتماعية للانروا بالضفة، وكاظم أبو خلف مستشار مديرة شؤون الانروا للقضايا السياسية والمحلية .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق