أخباراخبار الجبهةالاخبارمواضيع مميزة

برسالة تهنئة باليوم الوطني للجمهورية الفنزويلية البوليفارية دمجدلاني لا ننسى ما قدمته فنزويلا من دعم للثورة الفلسطينية


رام الله / أكد الامين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير د. أحمد مجدلاني على عمق العلاقات بين دولة فلسطين وجمهورية فنزويلا البوليفارية، كما ثمن مواقفها الداعمة لدولة فلسطين ، وللقضية الفلسطينية في وجه العدوان الامريكي والإسرائيلي ضد شعبنا .
وقال د.مجدلاني في برقية تهنئة بعثها اليوم السبت الى الرئيس نيكولاي مادورو ، بمناسبة اليوم الوطني لجمهورية فنزويلا البوليفارية ، لا ننسى ما قدمته بلادكم من دعم لثورتنا الفلسطينية ، وهذا الدعم الذي شكل محطة هامة في تاريخ القضية الفلسطينية ، وكان وما يزال محل اعتزاز وتقدير لدى حكومة وشعب فلسطين وقواه الديمقراطية .
وتابع د. مجدلاني إن المواقف الشجاعة والمبدئية لفنزويلا تجاه القضية الوطنية الفلسطينية، كانت وما زالت مستمرة، وخصوصا بعد المعركة التي تخوضها القيادة الفلسطينية ضد الاحتلال وشريكه الرئيس ادارة ترامب التي اخترقت القانون الدولي.
كما اكد د.مجدلاني على التضامن الكامل مع فنزويلا شعبا وقيادة ضد التهديدات والتدخلات الخارجية التي تقودها الولايات المتحدة الأمريكية،ورفض الحصار الذي تفرضه على فنزويلا ،وأدان التدخل الأميركي بالشأن الداخلي الفنزويلي، مشددا على الدعم الفلسطيني الكامل قيادة وشعبا للحكومة التى يقودها الرئيس مادورو.
وتابع مجدلاني، نحن أكثر من يعاني من سياسة ادارة ترمب التي أثبت للعالم أجمع أنها لا تراعي حقوق الانسان ولا الديمقراطية، بل تعمل وكأنها شرطي العالم الذي يريد فرض الاجندات والاستيلاء على مقدرات الشعوب وسلب حريتها. وأكد أهمية الخطوة التكتيكية التى ينادى بها الرئيس مادورو من أجل الحوار الداخلي بين الأقطاب السياسية لغلق الأبواب أمام التدخلات الخارجية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق