أخباراخبار الجبهةمواضيع مميزة

كتلة نضال العمال تندد بجريمة اغتيال العامل أحمد جمال قلق


طولكرم : نددت كتلة نضال العمال ، الإطار النقابي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني في محافظة طولكرم بإقدام شرطة الاحتلال على ملاحقة وتصفية العامل الشهيد أحمد جمال قلق ( 30 سنة ) من بلدة عتيل والذي ارتقى شهيداً برصاص شرطة الاحتلال بعد ملاحقة مجموعة من العمال أثناء تواجدهم للبحث عن عمل داخل الأراضي المحتلة عام 1948 .
وأكدت الكتلة أن جرائم الاحتلال متواصلة باستهدافها للعمال واستهدافها للشعب الفلسطيني ككل ، داعيةً منظمة العمل الدولية والمؤسسات الدولية والحقوقية لفضح الإجراءات والسياسات التي تقوم بها دولة الاحتلال بحق عمال فلسطين، حيث تصاعدت حملات الاحتلال ضد عمالنا وسقط العديد منهم شهداء إلى جانب اعتقال المئات من العمال، وحرمان الآلاف منهم من الوصول إلى أمكان العمل حيث تعززت البطالة والفقر بين صفوف عمالنا .


وطالبت الكتلة جهات الاختصاص في وزارة العمل والحركة النقابية الفلسطينية للمطالبة بفتح تحقيق فوري في ظروف ملاحقة وتصفية شهيد لقمة العيش أحمد جمال قلق ،وإدانة ممارسات الاحتلال وتعاملها العنصري والعدواني اتجاه أبناء شعبنا الفلسطيني .
وأضافت الكتلة أن الاحتلال لا يتورع عن تنفيذ جرائمه الوحشية والإجرامية، وملاحقته البوليسية وتنكيله اليومي واستهدافه لعمال فلسطين الذين يتعرضون للاضطهاد والوحشية العنصرية ، وهذا يتطلب موقفاً دولياً ونقابياً من قبل كافة النقابات والاتحادات العمالية في العالم لفضح وتعرية ما تقوم به إسرائيل من إرهاب بحق العمال .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق