اخبار الجبهة

د. مجدلاني يبحث مع ممثلي النقابات المهنية سبل التعاون لحل قضاياهم

رام الله / بحث وزير العمل د.أحمد مجدلاني، مع ممثلي النقابات المهنية، اليوم الخميس، سبل تقريب وجهات النظر بين الجانبين، في القضايا التي تطرحها النقابات والمتعلقة بمطالب العمال.

وأكد الوزير مجدلاني خلال اللقاء الذي عقد في مقر الوزارة اهتمام الحكومة ووزارة العمل بأهمية الحوار الاجتماعي باعتباره أولوية كبيرة ضمن إستراتيجية الحكومة ورؤية الوزارة للحوار وما ينجم عنه من نتائج تخدم كافة فئات وشرائح المجتمع الفلسطيني المختلفة.

وأشار مجدلاني إلى إدراك الحكومة للإشكاليات التي تواجه شعبنا، وجاءت أولوية الوزارة في الحوار للحفاظ على السلم الأهلي والاجتماعي وتكريس ثقافة الديمقراطية بين كافة فئات المجتمع.

وقال: إن ‘شعبنا يعتبر من الحالات الاستثنائية الخاصة كون الحوار الاجتماعي يعزز الصمود أمام الاحتلال الإسرائيلي، لذلك فقد أطلقنا حوارا اجتماعيا مكثفا في إطار لجنة السياسات العمالية التي قامت بسلسلة من الأنشطة على طريق مأسسة الحوار، وتطويره ليصل إلى مؤتمر للحوار الاجتماعي للمرة الأولى في فلسطين’.

وأشار مجدلاني إلى الصعوبات الحقيقية المتمثلة في ارتفاع الأسعار وتدني مستوى المعيشة وإدراك الحكومة لها، ورغم ذلك فان النمو الاقتصادي وصل إلى 8% وكانت نسبة الغلاء في أراضي السلطة الوطنية الأقل في المنطقة حيث وصلت إلى 3.75% بسبب سياسات الحكومة الناجحة.

وفي معرض ردهم، شكر ممثلو النقابات المهنية الوزير والحكومة على هذه المبادرة، مؤكدين أهمية الحوار الاجتماعي لتقديم خدمات أفضل على جميع الصعد، كما تقدم ممثلو النقابات بمجموعة من المطالب.

وتم الاتفاق على أن يقوم كل نقيب بإرسال مطالبه للوزير لكي يتم تنظيم سلسلة من حلقات الحوار لمعالجة هذه المطالب وفق القانون.

وحضر الاجتماع كل من ممثلي نقابة الأطباء وأطباء الأسنان، والأطباء البيطريين، والمهندسين الزراعيين.

 

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى