الاخبارشؤون عربية ودولية

إدارة ترمب: اتفاق سلام إسرائيلي – فلسطيني سيكون كابوسًا لإيران

رام الله – القدس دوت كوم- ترجمة خاصة – نشرت شبكة فوكس نيوز الأميركية مقالًا مشتركًا لمسؤولين في إدارة الرئيس دونالد ترمب، حول “عملية السلام” وتأثيرها على إيران.

وكتب المبعوث الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط جيسون غرينبلات، والمبعوث الخاص للملف الإيراني براين هوك، المقال المشترك لصالح الشبكة.

وجاء في المقال المشترك أن أسوأ كابوس للنظام الإيراني أن يتم التوصل لاتفاق سلام بين إسرائيل والفلسطينيين. حيث تم اتهام النظام الإيراني بإساءة استغلال الصراع الإسرائيلي – الفلسطيني لعقود من الزمن، واستخدام العنف لتعزيز عملياتها ونفوذها بالمنطقة.

وأضاف المقال – وفق هآرتس – “من الواضح أن إيران مهتمة جدًا برؤية النزاع مستمرًا، فالنظام الإيراني يمنح 100 مليون دولار سنويًا للمنظمات الإرهابية الفلسطينية، بما فيها حماس والجهاد الإسلامي، وهذا الدعم يعزز أهداف إيران ويهدد إسرائيل والدول العربية الأخرى في المنطقة، لكنه يضر بالأمن والاقتصاد الفلسطينيين قبل كل شيء”.

وتابع “إن الصراع الإسرائيلي – الفلسطيني لم يعد الصراع الرئيسي في المنطقة”. مشيرًا إلى تصريحات وزير الخارجية البحريني خالد آل خليفة في مؤتمر البحرين الاقتصادي الشهر الماضي أنه “بدون وجود إيران – الجنود الإيرانيون والمال والدعم لحماس والجماعات المتطرفة التي تسيطر على غزة – سنكون أقرب إلى تحقيق السلام بين إسرائيل وفلسطين”.

وأكد المسؤولان في المقالة، على أن أي اتفاق سلام شامل هو أحد أهم الأدوات لجلب الاستقرار ومنع “الإرهاب” الذي تمارسه إيران.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق