الاخبارشؤون الأسرى

الاحتلال يفرج عن القاصر الجريح محمد حسنين الى مجمع فلسطين الطبي

رام الله-أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الاربعاء، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلية أفرجت في ساعات متأخرة من الليلة الماضية، عن الأسير القاصر الجريح محمد عماد حسنين (17 عاما)، من البيرة بعد اعتقال دام 4 أشهر وغرامة مالية قدرها 5000 شيكل.

وتم الإفراج عن الأسيرحسنين، من ما تسمى “عيادة الرملة” الى مجمع فلسطين الطبي لإجراء الفحوصات الطبية اللازمة والوقوف عن كثب على حالته الصحية الصعبة، حيث تعرض القاصر حسنين خلال اعتقاله منتصف العام الحالي لإصابة خطير جدا في القدم اليمنى أدت الى خلل وظيفي كبير في عملها.

ولفتت الهيئة، بأن الأسير حسنين، تعرض لإطلاق رصاص “الدمدم” من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي عند المدخل الشمالي لمدينة البيرة، قبيل اعتقاله بتاريخ 15 أيار/ مايو 2019.

وبينت، أن الإصابة أدت إلى تهتك في الأوعية الدموية لديه، ولاحقاً ظهر تعفن، وتلف في الأعصاب، والعضلات، ونقص في الدم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق