اخبار الجبهة

نضال العمال لابد من إنهاء معاناة العمال بتوحيد الحركة العمالية وتشكيل صندوق لدعمهم

 

نضال العمال لابد من إنهاء معاناة العمال بتوحيد الحركة العمالية وتشكيل صندوق لدعمهم

رام الله /أكدت كتلة نضال العمال، اليوم، على ضرورة العمل من اجل إنهاء معاناة العمال وصون كرامتهم وتحقيق مطالبهم النقابية العادلة.

وطالبت الكتلة، في بيان لها لمناسبة عيد العمال العالمي الذي يصادف غدا، بتأمين مصالح وحقوق الطبقة العاملة والدفاع عنها من زيادة الأجور وسن قانون للضمان الاجتماعي ومواجهة ظاهرة البطالة، إضافة إلى تأمين التعليم المجاني لأبناء العمال والعاطلين عن العمل وتوفير التأمين الصحي الشامل ومحاربة التميز في الأجور.

ودعت الكتلة إلى توحيد الحركة العمالية في الوطن والخارج لبناء اتحاد عمالي فلسطيني موحد على أسس مهنية وديمقراطية واعتماد مبدأ التمثيل النسبي الكامل كآلية للانتخابات في كافة هيئات الاتحاد إضافة إلى تشكيل صندوق وطني لدعم العمال المتضررين والعاملين داخل الخط الأخضر لتفعيل دورهم وإشاعة المناخ الديمقراطي.

وأشادت الكتلة بالنماذج البطولية والصور المشرقة من الصمود والتضحية قدمها العمال البواسل على مدار الثورة الفلسطينية، حيث كانوا دوماً في مقدمة الصفوف دفاعاً عن المشروع الوطني من شهداء وأسرى وجرحى في معركة التحرر الوطني ومقاومة المحتل ومواجهة سياساته وإجراءاته العدوانية التي يمارسها بحق الإنسان والأرض.

واستعرضت ما تتعرض له الطبقة العاملة الفلسطينية من ‘اضطهاد مزدوج فمن جهة تعاني مرارة الاحتلال ومن جهة أخرى تعاني من الاستغلال والحرمان من حقوقها إضافة إلى تمزقها وفقدانها لوحدة منظماتها النقابية.

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى