اخبار الجبهةالاخبارمواضيع مميزة

طالب يؤكد أهمية الحراك الشعبي الداعم لنضال الحركة الأسيرة

طولكرم / أكد عضو المكتب السياسي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني حكم طالب ، على أهمية تعزيز الحراك الشعبي والجماهيري الداعم لنضال وصمود الحركة الأسيرة في سجون ومعتقلات الاحتلال الإسرائيلي .

 ودعا طالب إلى أوسع تضامن ومؤازرة لأسرى الحرية الذين يخوضون معركة الأمعاء الخاوية والإضراب المفتوح عن الطعام في ظل ما يتعرضون له من سياسيات القهر والاضطهاد والإذلال من قبل سلطات الاحتلال .

مؤكداً على ضرورة وضع قضية الأسرى على رأس سلم أولويات وأجندة العمل الوطني الرسمي والشعبي وان تتحمل كافة القوى والمؤسسات والهيئات الوطنية لمسؤولياتها باتجاه تحشيد كل طاقات ومكونات شعبنا في معركة الأسرى وهم يجسدون الوحدة الوطنية بأسمى معانيها رغم قيد الأسر ورغم جبروت وعنصرية الاحتلال .

داعيا كافة القوى والمؤسسات الصديقة لشعبنا وفي مقدمتها المؤسسات الحقوقية والإنسانية والأحزاب الديمقراطية والتقدمية والنقابات في العالم للتضامن مع شعبنا الفلسطينية ومع طليعته المناضلة أسرى الحرية الذين يرزحون تحت نير وقهر الاحتلال .

مشيدا بالحراك الأممي الكبير الذي نظمه الاتحاد العالمي للنقابات والمنظمات المنضوية تحت إطاره في العديد من دول العالم حيث نظمت اعتصامات وقدمت مذكرات احتجاجية على جرائم وممارسات الاحتلال بحق أسرى الحرية الفلسطينيين والعرب في سجون الاحتلال الإسرائيلي ، مؤكدا أهمية تعزيز التضامن الدولي وفضح ممارسات وسياسات إسرائيل العنصرية والمنافية لكافة القوانين والمواثيق والتشريعات الدولية .

ووجه طالب تحيات الجبهة لكافة الأسيرات والأسرى ، مشددا على أهمية وضرورة وحدة وتماسك الحركة الأسيرة وحماية انجازاتها التي تحققت عبر سنوات طويلة من النضال وتحدي بطش الاحتلال .

Print Friendly, PDF & Email
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى